قدم "تليفزيون اليوم السابع" بثا مباشرا مع الفريق الطبى الذى أجرى جراحة غريبة من نوعها، داخل مستشفى أسوان الجامعى، بعد استخراج هاتف محمول من معدة مريض، بعد أن كان يشتكى من آلام شديدة فى البطن.

وتحدث أطباء المستشفى عن تفاصيل الواقعة، وتقديم أوجه الرعاية الطبية للمريض الذي يتألم بشدة عند استقباله بالمستشفى الجامعي وأجريت له أشعة وفحوصات طبية كشفت عن وجود التهابات شديدة في البطن والأمعاء.

وقرر الأطباء، فتح غرفة العمليات فوراً لإنقاذ حياة المريض، وعلى الفور أجرى طاقم الجراحة بمستشفى أسوان الجامعى، ونجحوا فى استخراج جسم غريب من معدته، وتبين أنه هاتف محمول.

وأوضح الأطباء، أنها الواقعة الأولى من نوعها التى يقوم فيها مريض بمستشفى أسوان الجامعى بابتلاع هاتف محمول، وأن الهاتف ظل فى معدة المريض منذ 6 شهور، وخلال المدة السابقة الهاتف كان متواجدا داخل معدته مما أدى إلى حجب الطعام، إلا أن أنقذه الأطباء ووجه شكره لفريق الجراحة الطبى وادارة  المستشفى الجامعى.

 

الفريق الطبى
الفريق الطبى

 

الهاتف المحمول
الهاتف المحمول

 

الهاتف بعد استخراجه
الهاتف بعد استخراجه