استقبل الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، مساء اليوم الاثنين، أنا ميلينا مونيوس دى جابيريا سفيرة كولومبيا بالقاهرة، بحضور الدكتور أيمن عاشور نائب الوزير لشئون الجامعات، والدكتور محمد لطيف أمين المجلس الأعلى للجامعات، والدكتور أشرف العزازى رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات، وذلك بمقر الوزارة بمبنى التعليم الخاص بالقاهرة الجديدة.

 

فى بداية اللقاء، أكد الوزير على عمق العلاقات التى تربط بين مصر وكولومبيا، معربًا عن سعادته بهذا التعاون خاصة فى مجالات التعليم العالى والبحث العلمي.

 

وخلال اللقاء بحث الجانبان إمكانية التعاون وتبادل المعارف والخبرات بين الجامعات المصرية والكولومبية.

 

ووجه الوزير بضرورة إعداد دراسة للتباحث حول كيفية التعاون الثنائى، وإعادة تفعيل الاتفاق الثقافى لعام 1960 بين البلدين وتعزيز الروابط وتبادل الخبرات بين الجامعات المصرية والجامعات الكولومبية.

 

ومن جانبها، أعربت ميلينا عن سعادتها لعملها فى مصر، وعبرت عن إعجابها بالتطور الهائل والتوسع اللافت والمتميز الذى تشهده منظومة التعليم العالى المصرية.

 

وأشارت سفيرة كولومبيا إلى إمكانية توقيع مذكرة تفاهم بين المجلس الأعلى للجامعات المصرى ونظيره الكولومبى، وكذلك تبادل الخبرات وأعضاء هيئة التدريس، وتفعيل المنح الدراسية، وكذلك إمكانية معادلة الشهادات بين البلدين.

 

وفى ختام اللقاء، قدم الوزير هدية تذكارية لسفيرة كولومبيا، التى أعربت عن سعادتها لحفاوة الاستقبال، مؤكدة على اعتزازها بعملها فى مصر.