سباق مع الزمن لإنجاز مشروعات مبادرة حياة كريمة التى أطلقها رئيس الجمهورية لتطوير الريف المصرى، والتى ساهمت فى تغيير الواقع، وأصبحت تلك المشروعات تزين مختلف القرى بمحافظة المنيا من الشمال إلى الجنوب.

ومن بين تلك المراكز مركز العدوة شمال محافظة المنيا والذى يشهد العديد من المشروعات داخل القرى والتى تنوعت بين مدارس وصرف صحى ووحدات صحية ومجمعات للخدمات بالإضافة إلى ندوات توعية بأهمية التحول الرقمى فى جميع قطاعات الدولة.

وذلك ضمن مبادرة رئيس الجمهورية حياة كريمة لتعريف المواطنين بالخدمات الرقمية التى توفرها الدولة من خلال المواقع الإلكترونية والتطبيقات المختلفة لأداء الخدمات من المنزل مثل بطاقة التموين وشهادة الميلاد وسداد جميع الفواتير من كهرباء ومياه وخلافه وأهمية توعية المواطن المصرى بأهمية التحول الرقمى وتوفير الوقت والجهد وعدم الذهاب للمصالح الحكومية فى حين توفرها وإنجازها من المنزل.

وتجرى على أرض قرى مركز العدوة أعمال تدعيم شبكات الصرف الصحى بقرى الجهاد 4 والبسقلون ومحطة المعالجة الرئيسية بقرية زاوية برمشا، بالإضافة إلى مدارس البسقلون وصفانية.

وكذلك مجمع الخدمات بصفانية وعطف حيدر، ومركز شباب عطف حيدر والمجمع الزراعى بالقرية وليس ذلك فحسب بل أيضًا هناك مقترح مواقع محطات الصرف بنفس القرية.

هذا إلى جانب ما تشهده قرية سلاقوس والشيخ مسعود التابعين للمركز والتى يجرى فيهما مشروعات الصرف الصحى، وكذلك مستشفى العدوة المركزى التى يتم تطويرها لخدمة أهالى المركز، كذلك تاهيل كوبرى مفوز طيبة.

ويذكر أن مبادرة حياة كريمة يتم تنفيذها فى 5 مراكز هى ديرمواس وملوى وأبوقرقاص ومغاغة والعدوة، وتتضمن 192 قرية بالإضافة إلى 757 تابعا لتلك القرى بتكلفة تقدر بحوالى 23 مليار جنيه.