استقبل قداسة البابا تواضروس الثانى فى المقر البابوى بالقاهرة، ظهر اليوم الأربعاء، وفد الآباء الأساقفة والرهبان الذى زار الكنيسة الروسية خلال الأسبوع الأخير من شهر أغسطس الماضى.

وأشاد أعضاء الوفد بحفاوة الاستقبال التى قوبل بها الوفد من أساقفة ورهبان الكنيسة الروسية، الذين تقابلوا معهم خلال زياراتهم للأديرة والكنائس هناك، حيث عبروا عن محبتهم وتقديرهم للكنيسة القبطية الأرثوذكسية وعن التشابه الشديد فى الحياة الرهبانية بين الكنيستين، وعن احترامهم الشديد للرهبنة القبطية وأن لديهم شغف قوي للوحدة بين الكنيستين.

البابا تواضروس يستقبل وفد الأساقفة
البابا تواضروس يستقبل وفد الأساقفة

ولمس الآباء أعضاء الوفد القبطى قوة المنهج الروحى فى حياة الرهبان هناك.

وأوضح قداسة البابا للآباء الأساقفة والرهبان أعضاء الوفد، أن تبادل الزيارات هي خطوة على طريق بناء المحبة وتقوية العلاقات كنوع من التقارب بين الكنائس الأرثوذكسية، وصولًا لوحدة الإيمان، وأن هذه الزيارة، التي تعد خامس زيارة خلال السنوات الأربعة الماضية، تأتى ضمن أنشطة لجنة العلاقات بين الكنيستين القبطية والروسية.

وقدم أعضاء الوفد خلال اللقاء تقريرًا شاملًا لقداسة البابا عن الزيارة.