رصدت عدسة اليوم السابع، إبداع طالبة فى رسوماتها، وتأليفها روايات وقصص قصيرة بلغة عامية متميزة، تشوق متابعيها بحلقات من القصص التى تميزها، بحبكة فنية، كما أبدعت فى رسم لوحات فنية، وشخصيات عالمية ورسمها للعملات الورقية المصرية والأجنبية.

 

وتقول أسماء محمد زغلول، 19 سنة، إنها طالبة بالفرقة الأولى بكلية الفنون التطبيقية بدمياط، كانت تتمنى احتراف فن الرسم الشخصيات والنقود فقامت برسم الخمسة جنيهات، وعملت على رسمها، لتظهر كالشكل الحقيقى بنفس الأبعاد، والمسافات.

 

وتضيف أنها تعمل حاليا على رسم الدولار الأمريكى عن طريق فتح الصورة على هاتفها ثم تطبق ذلك على الورق، كما قامت برسم العديد من الشخصيات والكرتون، مؤكدة أن والدها يدعمها ويشجعها على تحقيق أحلامها وتنصح الأهالى بتنمية موهبة أبنائهم وتعويدهم على الرسم خاصة فى الصغر، فمن بيحب الرسم يسعى على تعلم الجديد والإبداع فيه بشكل دائم.

 

وقال محمد والد الطالبة، إنه تلاحظ حب أسماء للرسم منذ صغرها، فبدأت بشخبطة وكان يشجعها لأنه يرى أن في ذلك تنفسا، وتعبيرا عن عما بداخلها فعمل على تنمية ابنته في مجال الرسم، وتحقيق هوايتها منذ صغرها عن طريق شراء أدوات الرسم، وتنمية هذه الموهبة، ثم ساعدها في تنمية موهبتها عن طريق الالتحاق بكلية الفنون التطبيقية.