أعلن وزير القوى العاملة محمد سعفان، أن مكتب التمثيل العمالى التابع للوزارة  بالسفارة المصرية في الدوحة بدولة قطر، نجح في تسوية مشكلة عامل مصر، وبلغت إجمالي مستحقاته  4236 ريال قطرى، أى ما يوازى 18 ألفاً و330 جنيها مصرياً تقريبا.

 

وأوضح هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوى العاملة، أن الوزير كلف مكتب التمثيل العمالى بالدوحة بمتابعة مستحقات العامل "حسن.ص.ع" والذى كان يعمل لدى إحدى شركات الإنشاءات، وغادر قطر إلى مصر.

 

وتلقى الوزير تقريرا من الملحق العمالي خالد فتحي رئيس مكتب التمثيل العمالي بالدوحة، أشار فيه إلي أنه  قام المكتب بالتواصل مع الشركة بشكل ودى، حيث قامت بإيداع مبلغ 1983  ريالا بأمانات إدارة البحث والمتابعة لصالح المواطن قبل مغادرته، وقام المكتب باستمرار المتابعة مع الشركة حتى قامت بتحويل مبلغ 617 دولارا ما يعادل 2280 ريالا إلى المواطن على بنك مصر فرع منفلوط قيمة راتبه عن شهر فبراير 2021، وبذلك يكون إجمالى مستحقات العامل التي حصل عليها 4236 ريالا، أي ما يعادل 8330  جنيها.