قال الدكتور رأفت حمزة أستاذ الرياضات المائية بجامعة الإسكندرية، والمشارك في جهود إنقاذ ضحايا مركب مريوط، إن 90% من ضحايا مركب مريوط أطفال، موضحا أن هناك 4 أمهات وأطفالاً.

وأوضح، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "90 دقيقة"، على فضائية "المحور"، مع الإعلامية جيهان لبيب، أن الرحلة كانت عبارة عن مركب صغير، مردفا: "سنظل في المنطقة حتى نخرج آخر مفقودى مركب مريوط". 

 

وتابع: "الصعوبات التي تقابلنا نفسية أكثر منها طبيعية"، مشيرا إلى أن مساحة البحث عن ضحايا مركب مريوط 300 فدان، مناشدا الغواصين للمشاركة في جهود الإنقاذ.

وكان وصل منذ قليل جثامين ضحايا مركب مريوط الغارق فى الإسكندرية وتشيعهم وسط حضور المئات من الأهالى لمثواهم الأخير بالمدافن.

وأجرى "اليوم السابع" بثًا مباشرًا لنقل مراسم دفن جثامين ضحايا المركب الغارق ووصولهم إلى المدافن بسيارات دفن الموتى، وسط ترديد هتافات من عشرات الحاضرين "لا إله إلا الله محمد رسول الله".

وسادت حالة من الحزن بين أرجاء الحاضرين أثناء مراسم دفن ضحايا مركب مريوط الغارق في الإسكندرية، واصطفافهم لتوديعهم وإتمام مراسم الدفن.