أرسل القارئ سعيد صفوت سيد مرسي ، شكوى عبر خدمة صحافة المواطن باليوم السابع بسبب انتشار القمامة في الشارع الرئيسي بالخصوص أمام مخزن انابيب الخصوص وبالجانب الاخر عمارات الاسكان الاجتماعي  في القليبوية ، وتراكمها أدى لانتشار الحشرات والرائحة الكريهة النفايات، وعدم وجود صناديق لتجميع القمامة مطالبا برفعها بشكل دورى.

ومن جانبه قال اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، إنه تم إحالة الشكوى لرئيس مدينة الخصوص اللواء نادر سعيد والتوجيه بسرعة رفع تراكمات القمامة بالمنطقة المذكورة، ومنع انتشار التراكمات بها مرة اخرى حفاظا على صحة المواطنين وخاصة فى ظل تفشى فيروس كورونا المستجد، غلى جانب التنسيق مع المواطنين بتوحيد مواعيد إلقاء القمامة لسهولة نقلها مرة واحدة ومنع انتشارها مرة أخرى.

وأضاف اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، أنه تم إحالة الشكوى لرئيس مدينة الخصوص اللواء نادر سعيد والتوجيه بسرعة رفع تراكمات القمامة بالمنطقة المذكورة، ومنع انتشار التراكمات بها مرة آخرى حفاظا على صحة المواطنين، خاصة فى ظل تفشى فيروس كورونا المستجد، إلى جانب التنسيق مع المواطنين بتوحيد مواعيد إلقاء القمامة لسهولة نقلها مرة واحدة ومنع انتشارها مرة أخرى.

WhatsApp Image 2021-01-21 at 9.52.10 AM

 

WhatsApp Image 2021-01-21 at 9.52.09 AM (1)

 

WhatsApp Image 2021-01-21 at 9.52.09 AM

 

تأتى هذه المشاركات ضمن مبادرة "سيبها علينا"التى أطلقتها "اليوم السابع" لحرصها المستمر على التواصل مع قرائه وإيمانا منه بأن الرسالة الصحفية الأهم التى يحملها الموقع هى خدمة المواطن والعمل على إيصال صوته للمسئولين، يعلن "اليوم السابع" عن انطلاق أكبر مبادرة ل استقبال شكاوى القراء ومشاكلهم وتوصيل هذه المشكلات للمسئولين والمتابعة المستمرة معهم حتى حلها، بالإضافة إلى مساعدة الحالات الإنسانية والصحية، وذلك عبر خدمة "واتس آب" اليوم السابع برقم 01280003799 أو عبر البريد الإلكترونى send@youm7.com  أو عبر رسائل "فيس بوك"، على أن تُنْشَر الأخبار المُصَوَّرَة والفيديوهات باسم القُرّاء.

وتعتبر هذه المبادرة واحدة من أكبر المبادرات التى يطلقها موقع "اليوم السابع" لاستقبال شكاوى المواطنين والعمل على حلها مع مختلف الجهات الحكومية، كما تتيح الخدمة الجديدة إمكانية أن يطلب القراء من فريق عمل "اليوم السابع" تغطية حدث أو التحقيق فى مشكلة تصادف أحد القراء أو قضية تهم قطاع من المواطنين أو الكشف عن نقص فى الخدمات، أو نشر شكوى أو استغاثة، أو تصحيح خبر أو معلومة على الموقع، أو إرسال فيديوهات أو صور لحدث تواجدتم فيه وسيتم نشرها باسمكم على موقع "اليوم السابع".