تسلم الدكتور خالد جمال عبد الغني، وكيل وزارة الصحة الجديد بالقليوبية، مهام عمله بمديرية الشؤون الصحية بالقليوبية، خلفا للدكتور حمدى الطباخ وكيل وزارة الصحة السابق والذى رحل إثر إصابته بفيروس كورونا، ليعلن إعادة ترتيب العمل من الداخل، بما يتناسب مع احتياجات ومتطلبات الفترة المقبلة، لاسيما تزامنا مع خطة الدولة لمواجهة فيروس كورونا والحد من انتشاره.

وبدأ مدير صحة القليوبية الجديد مهام عمله باجتماع مع مديرى الإدارات والوقوف دقيقة حداد ثم قراءة الفاتحة والدعاء لوكيل الوزارة الراحل والمغفور له بإذن الله.

وناقش وكيل الوزارة، التعامل مع الوضع الصحي الحالى المصاحب لجائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وطرق تنظيم العمل داخل المستشفيات التابعة للوزارة والتعاون مع المستشفيات الغير تابعة من التأمين الصحي والمستشفيات التعليمية والجامعية، ووضع آليات غير تقليدية في هذا الشأن، مشيرًا إلى أنه "سنعمل على استيعاب أكبر عدد ممكن من مرضى فيروس كورونا سواء حالات الاشتباه أو من تأكدت إيجابية مسحاتهم".

وتسلم الدكتور خالد جمال عبد الغني، وكيل وزارة الصحة والسكان مهام عمله رسمياً، خلفاً للمرحوم الدكتور حمدي الطباخ، وكيل الوزارة السابق، والذي وافته المنية إثر إصابته بفيروس كورونا.