قال المهندس مصطفى الصياد، نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي اهتم مبكرًا بالأمن الغذائي وصحة الإنسان. وتابع، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج "صالة التحرير"، المذاع على قناة صدى البلد، أن مصر تصدر كميات كبيرة من الجبنة الرومي وأنواع الجبن الأخرى للدول الخارجية.

ولفت المهندس مصطفى الصياد، نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، إلى أن اللبن سريع التلف، لذا لا بد من عمليات تبريد سريعة للحفاظ على قيمته الغذائية.

وأردف أن اللبن الطازج المستخدم في مصر هو إنتاج محلي، حيث إن إنتاجنا من الألبان يبلغ 6 ملايين طن في العام، ولكن يتم استيراد اللبن البودرة المستخدم في الصناعة.

وأكد المهندس مصطفى الصياد، نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، أن مراكز تجميع الألبان كانت تعمل بشكل عشوائي ولكن تم تنظيمها لتعمل بالمعايير القياسية العالمية.

وأوضح أن الرئيس السيسي وجه بتحمل الدولة لتكلفة حصول تلك المراكز على الشهادة الدولية لاعتماد المواصفات القياسية لجودة الإنتاج، والبالغ قيمتها 50 ألف جنيه لكل مركز.

واستكمل المهندس مصطفى الصياد: "جرى إتاحة قروض لأصحاب مراكز تجميع الألبان بفائدة 5% ليتمكنوا من تطوير المراكز والعمل يكون بجودة عالية وعلى النظم التكنولوجية الحديثة.

وأكد أن إنتاج مصر من الدواجن يكفى الاستهلاك المحلي وأسعارها في متناول الجميع، حيث إن سعر الكيلو 22 جنيها.