عقدت كلية الشريعة والقانون بالقاهرة فعاليات ندوة الشراكة مع قادة المستقبل من أجل حياة زوجية سعيدة "دليل المشورة والفحص لراغبى الزواج"، التى ينظمها المركز الدولى الإسلامى للبحوث والدراسات السكانية برئاسة الدكتور جمال أبو السرور، بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، وبدعم من الاتحاد الأوروبي، وذلك بحضور الدكتور ممدوح محمد على مبروك، عميد الكلية ،بمشاركة الدكتور محمود صديق، نائب رئيس جامعة الأزهر للدراسات العليا والبحوث، المشرف العام على قطاع المستشفيات

وأوضح المركز الإعلامى بالجامعة، أنه تم مناقشة أهمية التوعية بالهدف الشرعى من الزواج، وأحكام العلاقة بين الزوجين، وكيفية التعامل مع الأسباب المؤدية إلى المشكلات الزوجية، وذلك فى إطار اهتمام مؤسسة الأزهر الشريف جامعًا وجامعةً بقيادة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، والدكتور محمد المحرصاوي، رئيس الجامعة؛ بالحفاظ على الكيان الأسرى وحمايته؛ بنشر التوعية الدينية والطبية السليمة بين المقبلين على الزواج، حقوقًا وواجبات، وكذلك بين المتزوجين.

عقدت الندوة بمشاركة الدكتور إبراهيم الهدهد، رئيس الجامعة السابق، والدكتور حامد أبو طالب، عضو مجمع البحوث الإسلامية، الأستاذ المتفرغ بالكلية، والدكتور عبد الله النجار، عضو مجمع البحوث الإسلامية، الأستاذ المتفرغ بالكلية، وحضور الدكتور مصطفى الباز، وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، والدكتور على حسين، وكيل الكلية للدراسات العليا، ولفيف من علماء الجامعة، وأعضاء هيئة التدريس بالكلية.