قال الدكتور مصطفى عبد النبي رئيس جامعة المنيا، إن الجامعة أتاحت لطلابها هذا العام العديد من الخدمات الإلكترونية، وذلك من خلال منصة التعليم الإلكتروني، وتوفير بريد إلكتروني جامعي لكل طالب علي نطاق موقع الجامعة؛ استعداداً لتطبيق نمط التعليم الهجين بالعام الجامعي 2020/2021 في ظل أزمة جائحة كورونا، بما يضمن التواصل والتفاعل الدائم بين أعضاء هيئة التدريس والطلاب بالعملية التعليمية، واستخدام أحدث التقنيات وعناصر التعليم الإلكتروني؛ ليتمكن الطالب من الحصول علي الجانب المعرفي والمهاري من خلال التعليم عن بعد، وتحقيق أقصي استفادة من البنية التحتية التكنولوجيا للجامعة.

ومن جانبه أوضح الدكتور عصام فرحات نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، أن الجامعة وفرت إيميل جامعي أهدته لكل طالب، يحصل عليه من قطاع شئون الطلاب، أو مكتب رعاية الطلاب بكليته، وهو بمثابة البطاقة الشخصية الإلكترونية للطالب، ويتوجب علي الطالب تفعيله مباشرة وتغير الرقم السري الخاص به فور استلامه، ومن خلال هذا البريد الإلكتروني يمنح الطالب العديد من الصلاحيات لدخول المنصات الجامعية، وكذلك الحصول علي حزم برامج "أوفيس 365" لشركة ميكروسوفت مجاناً، وتحميل العديد من البرامج الأصلية بصورة قانونية، والتي تتحمل الجامعة تكلفة تراخيص منتجاتها، إلي جانب الخدمات السحابية المميزة التي تتيح للطالب مساحة تخزينية تصل إلي 2 تيرا بايت مجاناً.

وأشار د. "فرحات" أنه تم إعداد فيديو تعريفي عن طريقة التعامل مع البريد الإلكتروني، وكيفية الوصول لمنصة المقررات الدراسية، ومنظومة التعليم الإلكتروني المتكاملة الخاصة بجامعة المنيا، وكيفية تسجيل الدخول بها، والتي تتضمن فصول افتراضية، وغرف دردشة، وأنشطة تفاعلية، واختبارات إلكترونية، وتوصيف للمقررات، بجانب المحاضرات الإلكترونية، كما يمكن للطالب التواصل مع مسئول وحدة الخدمات الإلكترونية بكليته أو بمركز تكنولوجيا المعلومات، لحل أي مشكلة تخص حساب الطالب بالبريد الإلكتروني الجامعي، أو بتحميل البرامج، والتعامل مع المنصة الجامعية.