تحول مستشفى النصر التخصصى بمحافظة بورسعيد، التابع لمنظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة، إلى صرح طبى يسير بخطى ثابتة نحو العالمية، نتيجة ما يتضمنه من أجهزة ومنشآت على أحدث المستويات، فضلا عن تطبيق المعايير الطبية العالمية، والكوادر الطبية المؤهلة، لتقديم أفضل الخدمات الصحية للمنتفعين بمنظومة التأمين الشامل.

ومن جانبه وجه اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد الشكر لرئيس الجمهورية، عبد الفتاح السيسي، على اختيار بورسعيد لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل، حيث شهدت المحافظة طفرة كبيرة فى المستوى الطبى والرعاية الصحية للمواطن، بالإضافة للطفرة التى شهدتها المحافظة فى حجم العمليات وتنوعها .

واشاد بجميع أفراد المنظومة الصحية بمستشفى النصر من أطقم اطباء وتمريض وإداريين وعمال على هذا الصرح الطبى الكبير الذى يفتح به الجميع لما شهده من أعمال تطوير وتقديم خدمة ورعاية طبية متميزة للمرضى فى كافة التخصصات .

ومن جهة أحرى استعرض الدكتور قطب السيد، مدير عام مستشفى النصر التخصصى للأطفال، إنجازات المستشفى منذ بدء العمل بمنظومة التأمين الصحى الشامل بها فى يوليو من عام 2019 وحتى الآن، لافتًا إلى أنه جرى استحداث جراحات القلب النابض، وجراحات القلب بتقنية التدخل المحدود، وجراحات استبدال الشريان الأورطى المنسلخ وقساطر قلب الأطفال المتقدمة والمعقدة، بهدف خدمة منتفعى منظومة التأمين الصحى الشامل بالمحافظة بشكل خاص وإقليم القناة بشكل عام.

وأضاف أن إجمالى الخدمات التى جرى تقديمها بالمستشفى خلال هذه الفترة بلغ 90 ألف و722 خدمة طبية، منهم 72 ألف و 877 ما بين فحوصات طبية ومعملية إضافة إلى خدمات الطوارئ التى بلغ عددها 15ألف و383، كما جرى إجراء 1500 قسطرة للقلب، و300 جراحة للقلب المفتوح، كما بلغ عدد جراحات الأطفال حديثى الولادة  296 جراحة، فضلًا عن إجراء 366 مسح ذرى بالمستشفى حتى الآن.

 واشار إلى أن وحدة الغسيل الكلوى للأطفال بمستشفى النصر تضم 6 ماكينات غسيل كلى، و6 آسرة، وتعتبر الأولى من نوعها بمستشفيات المحافظة، وتأتى إستجابة لأهالى بورسعيد بإقامتها لتجنبهم عناء ومشقة السفر للمحافظات المجاورة لعمل الغسيل الكلوى لأطفالهم، وجرى دعمها بجميع الأجهزة الطبية لتقديم أوجه الرعاية الطبية للأطفال.

وأكد هانى راشد، نائب رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، أن مستشفى النصر أصبح صرحًا طبيًا نفتخر به وخاصة بعد إجراء العمليات الكبرى والمتخصصة وذات المهارة فيه، مشيرًا إلى أن وحدة الغسيل الكلوى للأطفال ووحدة أورام الأطفال بمستشفى النصر التخصصى ببورسعيد  تعكس الطفرة الطبية الكبيرة التى تشهدها محافظة بورسعيد بعد تطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل بها، معلنًا افتتاح وحدة العلاج الإشعاعى بمستشفى النصر قريبًا.

ومن جانبه، أعرب دكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، عن فخره بالمجهود المبذول من قبل العاملين بمستشفى النصر التخصصى من أطقم طبية وإدارية، وذلك بهدف تقديم الخدمة الطبية للمنتفعين بمنظومة التأمين الصحى الشامل بالمحافظة بجودة وكفاءة عالية وبما يليق بالمواطن المصري، وما يوفر كافة الحزم الخدمية المُحدثة بحيث لا يحتاج المنتفع السفر خارج المحافظة للحصول على الخدمة الطبية.

وأكد  أن البحث العلمى والتطوير المستمر والممارسة الإكلينيكية السليمة وفق أدلة العمل الاسترشادية المحدثة عالميًا، هو دستور عمل الهيئة العامة للرعاية الصحية، لافتًا إلى حرص الهيئة العامة للرعاية الصحية على الانفتاح وتبادل الخبرات مع جميع الجهات المعنية بتقديم الخدمات الطبية والعلاجية، وكذلك الاستفادة من التحديات والتغلب عليها، لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل الجديد حلم كل المصريين، الذى يتطلع إليه الرئيس عبدالفتاح السيسى لتحقيقه، ليوفر رعاية صحية جيدة متكاملة لكل المصريين على حد سواء.

 

FB_IMG_1601497090543

 

 

FB_IMG_1601497094791