سلطت وزارة الصحة والسكان، الضوء على كيفية الوقاية من سرطان الثدي من خلال نشرها فيديوجراف عبر حسابها الرسمي على "تويتر" يتضن 6 نصائح، وذلك في إطار مبادرة رئيس الجمهورية لدعم صحة المرأة.

وأشار الفيديوجراف الذي نشرته وزارة الصحة إلى أن الرضاعة الطبيعية لها دور فعال في الوقاية من سرطان الثدي، وكلما زادت مدة الرضاعة زاد التأثير الوقائي من المرض، مشيرة في الوقت ذاته إلى أن الامتناع عن التدخين يقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي.

وقالت: "ممارسة الرياضة 30 دقيقة يوميًا يساعد فى الحفاظ على وزن، ومنع الإصابة بسرطان الثدى، كما أن العلاج بالهرمونات من 3 إلى سنين يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي لذلك ينبغي عليك سؤال الطبيب عن علاج بديل غير هرموني أو أخذ أقل جرعة تفيد في العلاج".

وشددت على أهمية تجنب أساليب التصوير الطبية التي تستخدم الإشعاع قدر الإمكان، لافتة إلى أن التغذية الصحية التي تعتمد على الفاكهة والخضراوات والحبوب الكاملة والبقوليات والمكثرات تساهم في الوقاية من سرطان الثدي.

وتمثل مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى لصحة المرأة طوق نجاة لأكثر من 28 مليون سيدة من أورام الثدى التي يصاب به سيدة من كل 8 سيدات بالإضافة للخدمات الأخرى التى تقدمها المبادرة كتوفير خدمات الصحة الإنجابية والكشف عن الأمراض المزمنة كالضغط والسكر وأمراض القلب بهدف حمايتهن من المضاعفات الصحية التي تؤثر سلبا عليهم.

وأوضحت بيانات وزارة الصحة والسكان، أن إجمالى عدد المفحوصات بالمبادرة بلغ 8 ملايين و30 ألف سيدة منذ إطلاق المبادرة وحتى الثلاثاء، في الوقت الذى وجهت فية الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة بتوفير كل سبل الدعم بما يضمن استمرار العمل بالمبادرة من خلال الفحص وتقديم التوعية للاهتمام بالصحة العامة لكل السيدات بالمجان.

وأشارت البيانات إلى أن الوزيرة وجهت بتوفير خدمات الفحص للسيدات بالمبادرة فى المراكز والوحدات الصحية التى تقدم الخدمات الطبية لمبادرة رئيس الجمهورية لمتابعة وعلاج الأمراض المزمنة، وذلك للتسهيل على المواطنين من خلال دمج الخدمات الطبية المقدمة بالمبادرات الصحية بما يضمن الاهتمام بالصحة العامة وتقديم أفضل خدمة طبية للمواطن المصري.