قال سفير اليابان لدى مصر نوكى ماساكى، إن حرم الجامعة المصرية اليابانية المتميز، أقامته الحكومة المصرية، مشيرًا إلى أنه سيكون هناك تعاون مع 10 جامعات يابانية، وسيتم إرسال الأساتذة والباحثين بدعم كامل من اليابان، بما في ذلك جهود الحكومة والشركات الخاصة.

وأضاف السفير الياباني، خلال حواره ببرنامج "صباح الخير يا مصر"، الذي يقدمه الإعلامي محمد الشاذلي، عبر القناة الأولى، الفضائية المصرية،ON، أن حفل افتتاح الجامعة اليابانية المصرية كان متميزًا، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث وجه الرئيس المصري الشكر لليابان، وأطلق على الحرم اسم رئيس الوزراء السابق، تكريمًا له، بسبب الارتباط القوي معه بعلاقات قوية ومشتركة.

وتابع:" في كل مرة أزور فيها الجامعة أعجب كثيرًا بالشباب الموهوبين والمتميزين، وعلى يقين أن الجامعة ستنمو كمركز للتميز ليس فقط في مصر، بل إفريقيا والشرق الأوسط".

وواصل: "مصر دولة محورية في إفريقيا والشرق الأوسط وتحتل مكانة عالية، والتعليم مجال مهم لمصر، وهي مثال جيد للتعاون، وعملنا جيدًا مع مصر للعمل على متطلبات التعليم.. وهذه الجامعة أصبحت حقيقة واقعة،  فقد كان هناك اتفاقية بين مصر واليابان، وبالتالي تم إنشاء الجامعة المصرية للتعليم والتكنولوجيا، كما يوجد تعاون في التعليم بشكل عام منذ رياض الأطفال حتى المرحلة الثانوية، ويتمثل في المدارس اليابانية".