أكد الدكتور أشرف كمال أستاذ الاقتصاد الزراعى بمعهد البحوث الزراعية، خطورة التعديات على الأراضى الزراعية، مشيرا إلى أن هذه القضية هى قضية أمن قومى بامتياز، لما تشكله هذه التعديات من أزمة كبيرة من قلة رقعة الأراضى الزراعية وبالتالى قلة الإنتاج الزراعى.

وأضاف أستاذ الاقتصاد الزراعى بمعهد البحوث الزراعية، فى تصريحات لبرنامج المواجهة، المذاع على قناة إكسترا نيوز، أنه منذ 30 سنة مصر فقدت 400 ألف فدان من الأراضى الزراعية وفقا للتقديرات الرسمية، والتقديرات غير الرسمية تتجاوز هذا الرقم بكثير.

وأوضح أستاذ الاقتصاد الزراعى بمعهد البحوث الزراعية، أنه منذ عام 2011 مصر فقدت  90 الف فدان من الأراضى الزراعية، والتقديرات غير الرسمية أكبر من ذلك بكثير، وهو ما يشكل خطورة كبرى، خاصة أن هذه الأراضى من الصعب تعويضها خاصة أنه تم تبوير أجود أنواع التربة الزراعية المصرية.