أكد الدكتور ناجح غريبة، وكيل وزارة الزراعة بكفر الشيخ، أن هناك خطورة كبيرة من تجريف الأراضى الزراعية، بالإضافة إلى تعريض الفلاح نفسه لمخالفة القانون والعقاب، نظراً لتحرير محضر له من قبل الجمعية الزراعية والوحدة المحلية بما قام به من أعمال التجريف.

وأضاف غربية، لـ " اليوم السابع"، أن الزراعة فى الأراضى تتم فى عمق 20 سم من التربة، وتلك الطبقة غنية بالعناصر الغذائية اللازمة للنبات، وعند إزالتها تقل العناصر الغذائية فى الطبقة الثانية بعد الـ20 سم، مما يؤثر سلبيا على النبات من حيث قلة العناصر الغذائية اللازمة له، إضافة إلى ضعف الثمار والنبات، مما يؤدى لنقص فى الإنتاج الزراعى، مؤكداً أن تجريف الأرض لا يختلف كثيرا عن التعدى على الأراضى الزراعية .