"الأدخنة الصادرة من محرقة حميات الغردقة تستمر منذ الصباح لساعات عديدة، وعلى إثرها أصيب العديد بأمراض صدرية، وهناك الكثير من الأهالى تركوا مساكنهم بسببها وباعوها هربا من الموت المفاجئ والبطىء".. بهذه الكلمات استغاث أهالى المنطقة المجاورة لمستشفى حميات الغردقة.

ففي كل صباح ومع بداية يوم جديد يستنشق سكان منطقة آخر شارع الحجاز من جانب شارع المطار، وتحديدا الأهالى المجاورين لمستشفي حميات الغردقة، رائحة كريهة، صادرة من محرقة النفايات الطبية المتواجدة داخل مستشفي حميات الغردقة، والتي تقوم بحرق جميع النفايات بمستشفيات البحر الأحمر العامة والمركزية.

وتعد محرقة الغردقة الطبية، المتواجدة داخل مستشفيي حميات الغردقة، خطر داهم يحاصر الأطفال والكبار من سكان المناطق المجاورة لمستشفي حميات الغردقة، حتى أن أدخنتها تصل إلى مساكن منطقة مبارك 8 المقابلة لها من الجانب الآخر.

وقال أحمد عمر، أحد أهالي المنطقة المجاورة لمستشفى حميات الغردقة، إن الأدخنة تصل لمنطقة مبارك 8 وبالتالى على أثرها تقدم العديد من الأهالى بمذكرات كثيرة للمسئولين من سنوات مضت لنقل المحرقة من مكانها إلى مكان بديل حفاظا علي حياة المواطنين والأطفال، وكذلك علي مرضي الحميات الذين هم في الأساس يدخلون المستشفي بأمراض صدرية منذ أزمة كورونا.

من جانبه قال الدكتور تامر مرعي، وكيل وزارة الصحة والسكان بالبحر الأحمر، إنه في بداية الأمر تم إنشاء محرقة نفايات الغردقة قبل إنشاء أي مساكن بالمنطقة المجاورة للمحرقة وكانت خالية من المنازل والسكان، قائلا: "عند بناء المحرقة كانت المنطقة صحراء ولا توجد مساكن بجوارها، وتم إنشاء المساكن من بعدها ومكث الأهالى بها".

وأضاف وكيل وزارة الصحة والسكان بالبحر الأحمر، في تصريح خاص لــــ"اليوم السابع"، أن الانبعاثات الصادرة منها لا تتعدي حدود المسموح، وذلك ما تؤكده التقارير البيئية الصادرة من جهاز البيئة كل 3 أشهر، مؤكدا أن هناك متابعة مستمرة لقياس الانبعاثات والوقوف على مدى تأثيرها.

وأوضح وكيل وزارة الصحة بالبحر الأحمر، أن هناك شركة نظافة خاصة لمحرقة الغردقة، وتم زيادة أطوالها، للتناسب مع اتجاه الأدخنة بعيدا عن المبانى، موضحا أن جميع التقارير البيئية مطابقة بالنسبة للانبعاثات المختلفة.

وكشف مرعي لــــ" اليوم السابع"، أنه منذ سنوات مضت تم تخصيص أرض لإنشاء محرقة جديدة، وقامت وزارة الصحة بتخصيص مبالغ صحية لها، إلا أن البيئة رفضت إنشاءها في تلك المنطقة لأسباب لم تعرف حتى الأن، مؤكدا أن المحرقة تستقبل النفايات الطبية من جميع المستشفيات المركزية بالمدن المختلفة.

من جانبه كشف مصدر بالفرع الاقليمي لجهاز شئون البيئة بالبحر الأحمر، أنه خلال معاينات سابقة لمحرقة النفايات الطبية بالغردقة، وأخذ القياسات البيئية الخاصة بحالة الجو والعادم، تم إخطار مسؤولي مديرية الصحة لأكثر من مرة بالالتزام بالمعايير البيئية، لتشغيل المحرقة، ولم يكن هناك أي استجابة لهذه المطالبات، وأن المحرقة بها مخالفات لشروط التشغيل البيئية، وأنه تم إعداد تقرير بهذه الملاحظات، وإرساله لمسئولى المحافظة.

 

 

الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (1)
الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (1)

 

الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (2)
الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (2)

 

الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (3)
الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (3)

 

الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (4)
الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (4)

 

الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (5)
الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (5)

 

الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (6)
الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (6)

 

الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (7)
الدخان المنبعث من نفايات المحرقة الطبية فى الغردقة (7)

 

تقرير قياسات الإنبعاث
تقرير قياسات الإنبعاث