كلف السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، لجنة تضم ممثلين من معهد بحوث وقاية النباتات، الإدارة المركزية لمكافحة الآفات، والإدارة المركزية للبساتين للفحص، لمعاينة عدد من مزارع الزيتون بمنطقتي وادي النطرون والعلمين، وفحصها ضد ذباب الفاكهة.

يأتي ذلك بعد استجابة لشكوى حول رصد مهندسيين زراعيين ومشرفين كميات من ثمار الزيتون الأخضر - صنف "العجيزي" في منطقتي وادي النطرون وطريق العلمين، أصيبت بذبابة الفاكهة.

وأشارت اللجنة في تقريرها الذي تلقاه وزير الزراعة، إلى أنه تمت المعاينة علي الطبيعة لحوالي 7 مزارع بالمناطق المشار إليها، منزرعة بمحصول الزيتون على مساحة إجمالية بلغت حوالي 164 فدانا، ولم يلاحظ وجود أي إصابات حشرية بمحصول الزيتون، ولا توجد شكاوى من المزارعين، عدا ثلاث إصابات لثلاث أشجار،  مابين إصابة شديدة ومتوسطة وخفيفة بالحشرات القشرية، كما أكد مسئولو المزارع ، عدم وجود شكاوى من أي إصابات هذا العام أو العام السابق، فضلا عن انتظامهم بالرش الوقائي حتي ميعاد الجمع.

وفي سياق متصل، نفذت اللجنة التنسيقية لإدارة البرنامج القومى لمكافحة ذباب الفاكهة، عددا من اللجان المرورية على محافظات: الشرقية، الدقهلية، البحيرة، النوبارية، القليوبية، والإسماعيلية، حيث تم توزيع المصايد والمطويات مع الفتيل المشبع بالتراى ميديلور والميثيل يوجينول على تلك المحافظات بصفة دورية اسبوعيا وتم متابعة تلك المصايد فى هذه المحافظات وتسجيل قراءات المصايد اسبوعيا حيث اظهرت النتائج فى اول قراءة للمصايد ارتفاع فى اعداد الذباب المنجذب للمصايد فى الاسبوع الاول وبدأ هذا التعداد فى الانخفاض تدريجيا من خلال متابعة التعداد للمصايد.

 ومن المقرر أن  تعقد اللجنة ايضا ندوات تدريبية لهذه المحافظات لزيادة الوعى والارشاد لدى الفاحصين والمتابعين، كما يتم حاليا المرور الاسبوعى من قبل اللجان المشكلة لمتابعة سير العمل فى المحافظات التى بدأ العمل بها.