وجه اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، بحسن استقبال المواطنين الراغبين في التصالح، وتقديم خدمات ميسرة لهم في المراكز التكنولوجية، وأنه خصص موظفين من إدارات خدمة المواطنين والعلاقات للرد على استفسار المواطنين، وتوضيح بنود التقنين، والإجابة على التساؤلات المتعددة، ومساعدة كبار السن، وذوي الاحتياجات الخاصة الراغبين في التصالح.

وأشاد محافظ كفر الشيخ، وفق بيان اليوم، بالمواطنين لإقبالهم على التصالح، لتقنين أوضاعهم، مؤكدًا أن المواطن المخالف يحمل نفسه أعباء كثيرة، وتعديه على الأراضي يقلل من رقعة تلك الأراضي، ومصر في حاجة ماسة لزيادتها وليس لنقصانها، إضافة أنه يتحمل ثمن الإزالة، ويتعرض لنتائج مخالفته للقانون، مشيرًا إلى أن التصالح على مخالفات البناء، يجعل المواطن آمن ويسمح له بتوصيل المرافق للمباني المخالفة.

وقال محافظ كفر الشيخ، هناك رغبة كبير من المواطن بالمحافظة للتصالح، وأنه وجه رؤساء المدن لتفقد المراكز التكنولوجية، ومساعدة المواطن الجاد في التصالح لاصلاح من وضعه، فالدولة تفتح ذراعيها لراغبي التصالح.