أعلنت وزارة التضامن الاجتماعى، عن بدء المشروع القومى للحفاظ على كيان الأسرة المصرية "مودة" فى تقديم مجموعة من الورش التدريبية لتأهيل الفتيات المقبلات على الزواج فى مرحلة الخطوبة اللآئى يتم تجهيزهن من قبل المنطقة الروتارية، وذلك تحت رعاية نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى وبالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان ولجنة تمكين المرأة بالمنطقة الروتارية .

وتنطلق الدورات التدريبية من محافظة الإسكندرية اعتبارا من غدا السبت، وتمتد حتى السادس من سبتمبر، فى أربع محافظات "الإسكندرية - القاهرة - الجيزة – الفيوم".

وقالت راندا فارس، مدير مشروع "مودة"، أن الدورات التدريبية تستهدف 200 فتاة وشاب فى مرحلة الخطوبة من خلال تنفيذ 10 ورش تدريبية، يتلقى خلالها المتدربين المحتوى التدريبى للمشروع والذى ينقسم إلى عدة محاور وهى :

• الأبعاد الاجتماعية والنفسية للحياة الزوجية .

• الجوانب الصحية فى الحياة الأسرية.

• معايير اختيار شريك الحياة .

• الجوانب الشرعية فى الحياة الأسرية.