قالت وزارة البيئة، إنه فى اطار توجيهات الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، للفروع الإقليمية  ببذل أقصى الجهود لمنع حرق قش الأرز للحفاظ على الصحة العامة للمواطن والتوعية بالبعد الاقتصادي من خلال تحويل  قش الأرز  إلى مادة ذات قيمة وعائد وخلق فرص عمل للشباب وتحفيزهم بالدعم اللازم لنجاح المنظومة المتكاملة للقضاء على ظاهرة السحابة السوداء.

 

وأوضحت الوزارة أنها استقبلت لجنة المواقع  بفرع جهاز شئون البيئة بوسط الدلتا 109 طلب لفتح مواقع تجميع قش الأرز حتى الآن بإجمالى عدد 85 طلب بمحافظة كفرالشيخ، 24 طلب بمحافظة الغربية، كما استقبل أعضاء لجنة تأجير المعدات 61 طلب بمحافظة كفر الشيخ و27 بمحافظة الغربية وذلك لتأجير معدات جمع وكبس قش الأرز  بإجمالى 88 طلب حتى الان .كما تم معاينة 6 مواقع  لتجميع قش الارز  بمحافظة  كفرالشيخ  وتبين من المعاينة وجود  موقعين منهم مطابق للاشتراطات البيئية للمواقع . 

 

كما نفذ الفرع عدد من الحملات التوعوية استهدفت عدد من المزارعين بقري (دفرة - ونفيا - وكفر ابوداوود) بمدينة طنطا لنشر الوعي البيئي لدى المزارعين بكيفية الاستفادة من المخلفات الزراعية "قش الأرز" وتوعيتهم بمخاطر الحرق المكشوف على البيئة وصحة الإنسان وكيفية الاستفادة منه فى مجالات مختلفة كما تم التنويه بالعقوبة القانونية للمخالفين والقائمين بحرق قش الأرز و توضيح ما تقوم به وزارة البيئة للتصدى لظاهرة حرق المخلفات الزراعية والدعم المقدم من إيجار معدات بأسعار منخفضة لأصحاب المواقع وتشجيع الشباب على فتح مواقع جديدة لخلق فرص عمل للشباب .

 

وقد بلغ عدد  الأنشطة الإعلامية التى تم تنفيذها حتى الآن 18 نشاط بعدد من القرى والمراكز بمحافظات وسط الدلتا، ولا تزال الجهود مستمرة من  خلال التنسيق مع الجهات الشريكة والمتمثلة في المحافظات ومديريات الزراعة والجمعيات الأهلية لتوحيد الجهود ووضع وتنفيذ خطط التوعية للمزارعين وحثهم على تحقيق أقصى استفادة ممكنة من المخلفات الزراعية لتصبح فرصة بدلا من كونها ملوثا للبيئة.