أقدم شباب مبادرة الكرنك بخير بمدينة الأقصر، على الاحتفال بأجواء عيد الأضحى المبارك بصورة مختلفة لإدخال البهجة فى قلوب الأطفال والأهالى عبر تجهيز سيارة محملة بالبالونات تجوب مختلف شوارع المدينة لتوزيعها على الجميع وسط أجواء مبهجة خلال العيد.

وفى هذا الصدد يقول علام رمضان قائد فريق الكرنك بخير، أنهم قرروا الاحتفال بالعيد على طريقتهم الخاصة بعد ذبح أضاحى العيد وتوزيعها على الفقراء خلال أيام العيد، وعقب ذلك قاموا بتوزيع البالونات على الأهالى والأطفال فى الشوارع المختلفة فى محاولة منهم لدعم الأطفال وإدخال بهجة العيد فى قلوبهم.

وكان قد قام الفنان والمصور السويسرى ريان بيك، المقيم فى غرب محافظة الأقصر، بإدخال البهجة على أطفال قرى الأقصر، والمناطق التى تأثرت بغياب حركة السياحة نتيجة جائحة كورونا، حيث أنه قام بمشاركة صديقه المصرى أحمد القاضى بشراء كميات من ألعاب الأطفال، وقاما بتوزيعها فى شوارع قرى البر الغربى على الأطفال فى مشهد مبهج للجميع.

وابتهج الأطفال وتجمعوا حول السيارة المحملة بألعاب العيد، وذلك فى تجربة هى الثانية، حيث قام ريان بيك وصديقه أحمد القاضى فى عيد الفطر الماضى، بتوزيع الألعاب على الأطفال من أجل رسم البهجة على وجوهم، وريان بيك كان اسمه دانيال بيك وهو مصور سويسرى معروف يقيم فى غرب الأقصر منذ سنوات، وبعد أن أعلن اعتناقه الدين الإسلامى، أصبح اسمه ريان بدلا من دانيال، وقام بمبادرة لتوزيع المواد الغذائية واللحوم على الأسر المتضررة من توقف العمل بالقطاع السياحى استمرا طوال أيام شهر رمضان.

شباب الكرنك بخير يوزعون البالونات والهدايا على الأهالى والأطفال (1)
شباب الكرنك بخير يوزعون البالونات والهدايا على الأهالى والأطفال (1)

 

شباب الكرنك بخير يوزعون البالونات والهدايا على الأهالى والأطفال (2)
شباب الكرنك بخير يوزعون البالونات والهدايا على الأهالى والأطفال (2)

 

شباب الكرنك بخير يوزعون البالونات والهدايا على الأهالى والأطفال (3)
شباب الكرنك بخير يوزعون البالونات والهدايا على الأهالى والأطفال (3)

 

شباب الكرنك بخير يوزعون البالونات والهدايا على الأهالى والأطفال (4)
شباب الكرنك بخير يوزعون البالونات والهدايا على الأهالى والأطفال (4)

 

شباب الكرنك بخير يوزعون البالونات والهدايا على الأهالى والأطفال (5)
شباب الكرنك بخير يوزعون البالونات والهدايا على الأهالى والأطفال (5)