قال الدكتور  أحمد العطار ، رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى بوزارة  الزراعة  ، إن  إجمالي صادرات مصر من الموالح المصرية  بلغت مليون و387ألف 625 طن ، منذ بدء موسم الصادرات  وحتى 30  الشهر الماضى  ،  مضيفا   أن  هناك طلبات متزايدة من كل دول العالم على المنتجات الزراعية المصرية نظرا لجودتها العالية وتوافر كافة الاشتراطات والمواصفات الفنية للدول المستوردة .

وأضاف " العطار "،  في تصريحات  لـ "اليوم السابع  "، إن هناك منافذ  و أسواق  جديدة    للبرتقال المصري  الذى يغزو كل أسواق العالم ، متابعا  وأن  مصر حاليا تحتل المرتبة الأولى عالميا في تصدير البرتقال ،متابعا أنهتم فتح سوق جديد في أوزبكستان لأول مرة  ،  متابعا  إن جهود وزارة الزراعة ساهمت في فتح 7 أسواق جديدة لتصدير  الخضر والفاكهة    منذ بدء موسم التصدير، رغم صعوبة النفاذ للأسواق التصديرية في ظل ما يشهده العالم من انتشار لفيروس كورونا ،تغزو  الصادرات الزراعية  المصرية  جميع  الأسواق العالمية .

وتواصل  الإدارة المركزية للحجر الزراعى ،  تطبيق المنظومة الجديدة لتصدير الخضر والفاكهة، والتوسع فى فتح أسواق جديدة، ضمن خطة زيادة الصادرات الزراعية وفقًا للمعايير الدولية لجودة الصادرات، وتطبيق نظم التتبع للمنتجات التصديرية خلال مراحل الزراعة والإنتاج والتعبئة والتصدير وتعد إحدى أدوات نجاح السياسة التصديرية لمصر.

وأوضح التقرير  وزارة الزراعة ، أن الموالح المصرية ذات جودة عالية، وخاصة البرتقال فهو منتج مميز ومرغوب عالمياً،  مشير الى أن   لدى الحجر الزراعى منظومة رقابية  يقوم على فحص حجرى دقيق للصادرات الزراعية طبقا لاشتراطات الدول، وكلما يكون هناك فحص دقيق وإحكام الرقابة وتطبيق حرفى لاشتراطات الدول، لا يوجد لها رفض ويعطى سمعة عالية، مضيفا أن موسم صادرت الخضر والفاكهة شهد زيادة ملحوظة فى الصادرات، وسط إجراءات مشدد على جميع صادرات الزراعية الخضر والفاكهة، تضمن زيادة صادرات المنتجات الزراعية لجميع الأسواق العالمية.