عبر عدد كبير من أهالي كفر الشيخ عن سعادتهم بتعافي الممرضة البطلة، دعاء محروس، بمستشفى العزل ببلطيم في كفر الشيخ من فيروس كورونا المستجد، بعد أن أثبتت المسحة الثالثة سلبية إصابتها بالفيروس، وسوف تغادر الحجر الصحي بمستشفى بلطيم النموذجي، اليوم الأحد، لتزور أسرتها، وتعود للعمل مرة أخرى ، لعلاج مرضى كورونا.

أكد مسعد محمد عبد الله، مهندس زراعي، إنه من بين المئات الذين سعدوا بشفاء البطلة دعاء محروس، متمنياً شفاء كل المرضى والأطقم الطبية المصابة بفيروس كورونا، مشيراً إلى أنه يجب تكريم تلك البطلة لما قدمته خلال 45 يوماً للمرضى، وللأطفال المصابين بكورونا.

وقالت مريم عبد الرحمن أحمد، معلمه، لـ "اليوم السابع": البطلة دعاء محروس رمز من رموز الجيش الأبيض، الذين لا يهتمون بحياتهم قدر اهتمامهم بعلاج مرضى كورونا، ولا ننسى البطل الدكتور محمود سامى الذى فقد بصره بالحجر الصحي ببلطيم، من ضغط العمل ، فتحية لتلك البطلة وتهانينا بشفائها.