"العلاج جالنا لحد البيت اهو، ربنا يخلى السيسى و الحكومة،على اللى بيعملوا مع الشعب" ، هكذا عبرت سيدة مخالطة لحالة كورونا وتخضع للعزل منزلي، بمحافظة الشرقية، عن مشاعرها فور استلامها حصتها من العلاج و مستلزماته الوقائية، وقالت السيدة المخالطة، تدعى منى جميل من كفر صقر، انها تفاجأت بحضور مندوب الصحة لتسليمها علاج و مستلزمات وقائية ، معربة عن شكرها للعاملين بالصحة و الحكومة لرعايتهم أسر مرضى الكورونا، و شكرها للرئيس السيسى و الحكومة الممثله فى وزارة الصحة، لرعايتهم الشعب الغلبان المتكل على الله ثم عليهم.

وأضاف مخالط آخر من مركز كفر صقر، يجب على الشعب تطبيق الطرق الوقاية لحماية انفسهم، معربا عن شكرة للرئيس، و وزيرة الصحة :" اشكر السيسى و وزيرة الصحة وكل الأطباء و التمريض ، فالعلاج جالنا لحد البيت" .

كان الدكتور هشام شوقى مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، أشرف على الفرق و الإدارات الصحية بالمحافظة، المختصة بتوزيع حقائب المستلزمات الوقائية والأدوية للمخالطين للحالات المصابة بفيروس كورونا بمنازلهم، والمصابون بحالات بسيطة ويخضعون للعزل المنزلي، وفقاً للبروتوكول العلاجى الذى تم تحديده من قبل اللجنة العلمية المشكلة من وزارة الصحة والسكان، والمتبع حسب الحالة الصحية لكل مصاب.

وأوضح الدكتور هشام مسعود، أن جميع الفرق بدأت بالإنتشار فى جميع القرى والنجوع بالمحافظة ، بعد توفير الكميات اللازمة من الأدوية والمستلزمات الوقائية، ووضعها بحقيبة مخصصة لكل شخص، وبها بيان توضيحى بإرشادات الإستخدام، وذلك بعد حصر جميع المستهدفين، وتحديد عناوينهم ووسيلة الإتصال بهم، وتم توزيعها عليهم بمحل إقامتهم، بمشاركة الرائدات الريفيات بالوحدات الصحية، كما تم تقديم التوعية للحالات التى تم تسليمها العلاج بالمنزل، وكيفية الإستخدام، وإتباع الإجراءات الوقائية والإحترازية أثناء التعامل مع المصاب فترة العزل المنزلي، وطرق الحماية للمخالطين حرصاً على صحتهم وسلامتهم وسلامة الجميع من التعرض للعدوى أو الإصابة بالمرض.

 

VID-20200605-WA0047_0000002580

 

 

VID-20200605-WA0048_0000025892