وجه الدكتور محمد رزق رئيس مركز ومدينة الطود السابق، رسالة شكر وتقدير لكل أبناء مركز ومدينة الطود على كل الحب والتعاون الذى قدموه خلال فترة توليه المهمة وعلى مشاعرهم الصادقة، وذلك بعد صدور قرار بتعين رئيس المدينة الجديد، حيث أعلن اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، أسماء حركة رؤساء الأحياء والمدن والمراكز، التى اعتمدها أمس الخميس، وشملت الحركة، تعيين أحمد السنوسى عبدالله رئيس مدينة الكردى بالدقهلية تم تعيينه رئيس مركز ومدينة الطود بالأقصر.

وعبر الدكتور محمد رزق، فى بيان صحفى، أنه يعتز بكل هذا الحب والثناء وهى شهادة ووسام على صدره سيفخر بها دائماً، مشيراً إلى أنه سيعود لموقعه السابق كنائب رئيس مدينة لخدمة الطود وأبنائها ومد يد العون لرئيس المدينة الجديد لاستكمال المسيرة الناجحة، مطالباً جميع أبناء الطود بالوقوف خلف رئيس المدينة الجديد ومساعدته ودعمه لإنجاز المهام المكلفة إليه والتى تصب فى النهاية فى صالح مركز ومدينة الطود وأهلها.

كما أوضح الدكتور محمد محمود أن توليه رئاسة مركز ومدينة الطود بقرار من المستشار مصطفى الهم محافظ الاقصر (ندباََ لحين شغل الوظيفه)، وأن شغل وظيفة رئيس المركز والمدينة تتطلب أن يكون للمتقدم لشغل الوظيفة على درجة مدير عام على الأقل، قائلاً:"أنا لم أحصل على هذه الدرجة إضافةً إلي أن يتم تعيين رئيس المركز بمسابقة من الأمانة العامة بالوزارة، وأنا لم أقم بالتقديم للمسابقة لشغل وظيفة رئيس المركز، وأنا مازلت في وظيفتي كنائب لرئيس المركز، كما أجدد شكري لكل أهالي مركز ومدينة الطود، كما أتقدم بالشكر والتحيه إلي المستشار مصطفى الهم محافظ الأقصر لثقته الغاليه بصدور قراره في شهر فبراير الماضي لرئاسة المركز لحين شغل الوظيفة".