طالب شحاتة المقدس، نقيب الزبالين، بإعادة الحاويات الكبرى للأحياء، وذلك لرفع كفاءة المنظومة، مشيرا إلى أن الزبالين تعاقدوا مع الشركات المحلية لبدء عملها فى المحافظات منذ 2017، و2018، مشيرا إلى أنهم أحدثوا فارقا فى نظافة الشوارع، إلا أنهم فوجئوا منذ شهرين بسحب كافة الحاويات من الشوارع.

 

وأضاف المقدس، فى تصريحات خاصة لليوم السابع: عند استفسارنا عن الأمر، قالوا لنا عندهم عجز فى السائقين، والحاويات فى حاجة لإجراء صيانة، ما أدى إلى تراجع حالة النظافة فى الشوارع مجددا، بسبب سحب هيئات النظافة للحاويات العملاقة التى كانت تخدم الكناسين والزبالين فى نقل المواد غير القابلة لإعادة التدوير من كل حى.

 

وتابع: طبعا الزبال مش عارف يعمل ايه، مافيش محطات مناولة، ومافيش حاويات، ولنقل المخلفات حتى مقلب مايو فى المقلب العمومى ذلك تكلفته مرتفعه جدا، وبالتالى لابد من إرجاع الحاويات لكافة أحياء القاهرة لنظافة الشوارع، خاصة أن الزبالين مش مسئولين عن الشارع، ونحن فى حاجه للمخلفات، فلدينا 2 مليون رأس من الخنازير، ونعيد تدوير المخلفات الصلبة التى نجمعها.

 

وأكد على ضرورة إنشاء محطات مناولة فى كل حى من أحياء القاهرة، البالغ عددها 32 حى، وذلك لرفع القمامة منها بشكل يومى، وزيادة كفاءة منظومة النظافة بالمحافظة، مشيرا إلى أن محطات المناولة أعدادها قليلة جدا، خاصة بعد إغلاق بعض المناولات، وإحلال المكابس الكبيرة لتعمل كحاوية بدلا منها، لافتا إلى أن الحاويات ليست حل أمثل للنظافة، خاصة أنها سيارات قد تتعطل، وقد يغيب سائقها عنها، مما يمنح فرصة للنباشين فى زيادة الوضع سوء، ونشر القمامة بالشوارع.