حددت النقابة العامة للمرشدين السياحيين، برئاسة حسن النحلة، نقيب المرشدين السياحيين، مجموعة من المطالب الخاصة بأعضائها، نتيجة لاستمرار أزمة فيروس كورونا المستجد، والتى أدت بدورها إلى توقف السياحة، ودخل المرشدين السياحيين.

ويرصد "اليوم السابع"، فى النقاط التالية أهم 7 مطالب، خاطبت النقابة رئيس مجلس الوزراء بهم:

  1. صرف دعم مادي استثنائي شهري لـ10 آلاف مرشد سياحي، نظرا لاستمرار توقف دخلهم تماما حتي عودة الطيران والسياحة الخارجية.
  2. تعليق دفع اقساط التأمينات الاجتماعية المستحقة عن المرشدين السياحيين دون غرامات واسقاط الغرامات السابقة .
  3. ضم المرشدين السياحيين وأسرهم لمشروع التأمين الصحى الشامل علي مستوي الجمهورية بشكل فوري، حيث لا دخل لهم ولا تأمين صحي يجعل الاف الاسر عرضة للمرض.
  4. دعم النقابة لتعديل قانون الارشاد السياحي 121 لسنة 1983 وتعديل توصيف المرشد السياحي في القانون 148 لسنة 2019 من ( من في حكم صاحب العمل )، حيث أن هذا توصيف مخالف تماما لطبيعة العمل  وكبل المرشد اعباء كثيرة  الي  ( مرشد حر يعمل بأجر لدي الغير ).
  5. تقديم الضمان للمرشدين السياحيين لدي البنك المركزي للحصول علي قرض ميسر يسدد علي عامين بفائدة 5% كباقي مؤسسات السياحة.
  6. تعاون وزارة السياحة مع نقابة المرشدين السياحيين، وفق الدستور والقانون حتي يمكن النهوض بالقطاع السياحي سويا.
  7. تمثيل نقيب المرشدين السياحيين في كافة اللجان الخاصة بالسياحة، والتنشيط السياحي، حيث انه يمثل المرشدين السياحيين بمختلف أفكارهم البنائة.

كان قد قال حسن النحلة نقيب المرشدين السياحيين، أن السياحة مرت بعدة أزمات متكررة منذ عام 2011، وصولا الأزمة الأخيرة "كوفيد 19"، التى أدت إلى توقف السياحة تماما فقد تعرض المرشدين السياحيين لظلم كبير قد يؤدى إلى القضاء على ما بقى من خبرات متميزة فى هذه المهنة، ويؤدى إلى تضرر أكثر من 10 آلاف أسرة مصرية.