قرر محمد جبران جبران رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول، و نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر بوضع مصيف النقابة العامة للعاملين بالبترول بمدينة رأس البر بدمياط بواقع 120 سريرا، ومبنى النقابة العامة بالدقى بالقاهرة بواقع 16 سريرا تحت أمر المجلس الطبى الأعلى لقطاع البترول لاستقبال حالات عزل مرضى كورونا بقطاع البترول .

 

وأكد رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول، قائلا "كلنا نعمل لصالح عمال البترول تحت قياده المهندس طارق الملا وزير البترول الذي لم يتواني عن توفير كل سبل الراحه لعمال البترول و المهندس عابد عز الدين رئيس الهيئة العامة للبترول فكل الشكر لجميع القائمين في العمل علي تخفيف الأعباء عن أبناء هذا القطاع".

 

وأضاف  رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول، أن المهندس طارق الملا وزير البترول  قد أصدر تعليماته بتوفير أماكن في محافظات القاهره - الاسكندريه - السويس - البحر الأحمر - دمياط - و اسيوط لمصابي كورونا داخل شركات القطاع وتوفير سبل الراحة والرعاية لهم.

 

وكان محمد جبران، رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول، نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، تابع تنفيذ قرارات الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء والتى تشمل حظر التجوال وغيرها من القرارات والتى يتم تنفيذها داخل قطاع البترول من توفير متطلبات العاملين داخل القطاع بعيدا عن مواعيد حظر التجول، حيث أكد أنه تم التواصل مع غرفة العمليات التي شكلتها النقابة العامة داخل المحافظات للوقوف على آخر المستجدات داخل الشركات والعمل علي سرعة حل وإزالة أية عوائق وتوفير ما يناسب عمال الورادى والحقول البرية والبحرية داخل مواقع العمل، وذلك بما يتوافق مع ظروف العمل والعمال والذين أثبتو جدارتهم ومساندة بلدهم وهذا ليس بجديد عن رجال قطاع البترول الجنود المجهوله.