أكد الدكتور إبراهيم الزيات عضو مجلس النقابة العامة للأطباء، إن الفريق الطبى البطل الحقيقى فى معركة وباء فيروس كورونا المستجد مازال يدفع الثمن، مشيرا إلى أن عدد شهداء الأطباء إثر الإصابة بفيروس كورونا بلغ 25 طبيبا، وذلك بعد وفاة الدكتور رأفت ناجى استشاري النساء بمحافظة الجيزة.

 

يأتى ذلك بعدما نعت النقابة العامة للأطباء، بمزيد من الحزن والأسي الدكتور محمد عبد الباسط الجابري، أخصائي الحميات بمستشفى حميات إمبابة، والدكتور أحمد النني طبيب النساء والتوليد ويعمل بتأمين صحي بنها، والدكتور وليد يحيي عبد الحليم طبيب مقيم نساء بمستشفى المنيرة، إثر إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، ليصل إجمالى عدد شهداء الأطباء جراء الإصابة بالفيروس 25 شهيدا، وأكثر من 350 إصابة.

 

وكان قد عرض الدكتور حسين خيرى، النقيب العام للأطباء، خلال اجتماعه اليوم، بالدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، أهم الأزمات التى يعانى منها الأطباء خلال مواجهتهم لوباء كورونا، وأوضح نقيب الأطباء، فى بيان، أن رئيس الوزراء أكد على توسيع إجراء تحاليل الـPCR للطواقم الطبية فوراً، وأيضا أكد على تنفيذ القرار السابق بتخصيص اماكن لعزل الأطباء فى كل مستشفى.

 

وعن المستلزمات الوقائية للفرق الطبية، أكد رئيس الوزراء على توفرها فى المستشفيات والمديريات ولكنها أزمة روتين وسلوكيات امناء المخازن، وسيتم  تغييرهذا التعامل فورا ومتابعة مديري المستشفيات بشكل يومى.

 

وعن ما يستجد من مشكلات على أرض الواقع، أكد رئيس الوزراء على استعداده للتدخل شخصيا لحل كل شكوى ترسلها له نقابة الأطباء  من خلال قناة تواصل مع النقابة لحل أى أزمة فورا، اما عن شهداء الاطباء من مصابى كورونا، أكد رئيس الوزراء أنه لاخلاف على اعتبارهم شهداء وأن  صندوق مخاطر أعضاء المهن الطبية الذى أعلن عنه الرئيس عبد الفتاح السيسى سيتكفل بهذا الأمر.

 

وأوضح نقيب الأطباء، أن أزمة أطباء التكليف فهى مازالت قيد التفاوض مع الجهات المعنية .