وجه مستشفى العزل بقها، بمحافظة القليوبية، شكر وعرفان للأمهات من الأطقم الطبية، الذين قضوا أول عيد لهم فى المستشفى، بعيدا عن أطفالهم وأسرهم.

ونشر المستشفى فى بيان له على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك، "فى زحمة أجواء العيد يجب أن نتذكرهن، أمهات وبنات مصريات أصحاب إرادة قوية، تركوا بيوتهم وأولادهم وأسرهم من أجل رسالتهم السامية، ودافعهم ضميرهم المهنى وتدعمهم إنسانيتهم العالية".

وأضاف المستشفى، نماذج مشرفة للتمريض المصرى يقضون أول عيد لهم فى العمل فى مستشفى قها للحجر، الصحي، من ضمنهم نجلاء زكريا، مشرفة التمريض فى الجروب الثانى والحالى والأم المثالية، صاحبة القلب الكبير والمجهود المتميز والتى دوما فى وسط الصفوف تجبر الكسر وتسد العجز كأنها أصغر ممرضة، ومنى على صاحبة الإنسانيات العالية والمواقف الجميلة مع المرضى بالدعم النفسى ورفع المعنويات، والتى أيضا تدخل العزل للمرة الثانية.

وأشار البيان إلى ناهد نبيه والتى جاءت من مستشفى الخصوص وبادرت والتحقت بالعمل فى الحجر الصحى خدمة لبلدها ولعملها، روح نشطة مبادرة تنشر البهجة فى المكان، إضافة قوية ومجهود متميز وروح فتية، وفاطمة عبدالمعطى للمرة الثانية تدخل الحجر ولكن مازالت العزيمة قوية وتحتفل بالعيد بالعمل، لم ننسى مواقفها النبيلة ووقفتها الشجاعة رغم قلة العدد، ونجلاء عبدالفتاح، الضمير الحى والنفس السوية وحب العمل، مثال مشرف للممرضة النبيهة التى تسد فى اى موقف ومكان".

وكانت قد أعلنت مستشفى قها المركزى للحجر الصحى لمرض فيروس كورونا، والمخصصة لاستقبال حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، تعافى وخروج المسعف خالد عبد العظيم بعد ورود التقارير الخاصة سلبية بعد إجراء مسحتين له، ليرتفع عدد المتعافين بالمستشفى إلى 236 متعافى.

وقال الدكتور أحمد سعد خيامى رئيس الفريق الطبى الخامس بمستشفى قها للحجر الصحى بالقليوبية، إن عدد المتعافين من الفيروس ارتفع إلى 236 شخصا، مشيرا إلى أن الفريق الطبى أسرة واحدة ويعاملون المرضى من هذا المنطق أن عدد المتعافين من فيروس كورونا بالمستشفى ارتفع بسبب الحالة النفسية الجيدة التى تساهم فى رفع معدلات الشفاء.

ويواصل الطاقم الطبى والعاملون بمستشفى الحجر الصحى بقها تقديم الخدمات الطبية للمرضى المصابون بفيروس كورونا المستجد، بكل رضا وسعادة، لمواجهة الفيروس وتعافى جميع المصابون بالفيروس، فهم يواصلون العمل ليل نهار وتقديم كل ما باستطاعتهم لخدمة الجميع.

وأكدت مستشفى الحجر الصحى بقها، والمخصصة لاستقبال حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، أنه لا وقت للراحة سواء من الطاقم الطبى أو التمريض أو الطاقم الإدارى أو العمال بالمستشفى، والعمل يتم على مدار 24 ساعة متواصلة لتقديم خدمة أفضل للمرضى، موضحة أن مقياس النجاح لها هو زيادة أعداد حالات الشفاء للمرضى المصابين بالفيروس.

 

 

received_242899966989268

 

received_312638079758225

 

 

received_1911584838977332

 

received_2695743797376478

 

 

Screenshot_2020-05-25-11-10-38-22