لا تزال الأماكن المخصصة للحجر والعزل لمصابى فيروس كورونا بمحافظة الأقصر، تسطر التاريخ فى مكافحة الفيروس وعلاج المصابين بأحدث الوسائل الطبية والعلمية لخدمتهم، حيث تناوب على نزل الشباب بالطود 3 فرق للعزل سطروا نجاحات مميزة وقدموا الدعم لأكثر من 120 مواطن بشفاؤهم وتعافيهم تماماً وخروجهم، وأبرزهم أسرة مشرف الأشعة بمدينة أرمتت والذين تعافى هو وزوجته وشقيقه وطفليه الإثنين فى وقت قياسى داخل المدينة الشبابية.

 

ويعتبر نزل الشباب بمدينة الطود، هو المقر الثانى الذى يتم تخصيصه وفتحه لإستقبال الحالات المصابة بفيروس كورونا، حيث أنه فى 19 أبريل الماضى أعلنت مديرية الشئون الصحية بمحافظة الأقصر بقيادة الدكتور السيد أحمد عبد الجواد وكيل الوزارة، وبإشراف الدكتور بكرى عبد الستار مدير مستشفيات العزل بالمحافظة، عن خروج أول حالتين بعد تعافيهما وشفائهما من كورونا وسط أجواء مبهجة بين الفريق الطبى والتمريض المتواجدين لخدمة المصابين والحالات التى تحولت نتائجها وتحسن حالتهم الصحية داخل المدينة الشبابية، وذلك فى أول خطوات النجاح بموقع عزل المصابين الذين تحولت نتائجهم وتحسنوا تدريجياً بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" بمحافظة الأقصر بمقر المدينة الشبابية الدولية بمدينة الطود، حيث عبر أعضاء الفريق الطبى بالمدينة الشبابية الدولية بمدينة الطود، عن سعاتهم لحظة خروج الحالتين بعد تعافيهم وشفائهم، وكونوا صفين فيما بينهم وقاموا بالتحية والتصفيق للحالتين فى مشهد مبهج لدعمهم نفسياً عقب تعافيهم من فيروس كورونا وعودتهم لمنازلهم سالمين.

 

وفى هذا الصدد أعلنت الدكتورة كريستين جرجس المتحدث الإعلامى لمديرية الشئون الصحية بمحافظة الأقصر، أنه تم تشغيل نزل الشباب والمدن الجامعية لتخفيف الضغط علي مستشفيات العزل، حيث بدأت المدينة الشبابية بمركز الطود جنوب الأقصر في استقبال الحالات بذلك اليوم 19 أبريل الماضى، وذلك بالتنسيق بين محافظة الأقصر، ووزارة الصحة، ووزارة التضامن الإجتماعي، وذلك فى إطار حزمة الإجراءات الإجراءات الإحترازية التى وضعتها الدولة المصرية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

 

وأكدت الدكتورة كريستين جرجس التى تولت إحدى فرق العزل بالمدينة، أنه تم خلال فترة عملها مديرة لنزل الشباب بالطود، إستحداث ممارسة نشاط التريض للمصابين بفيروس كورونا، حيث يعتبر ذلك النشاط بالمستشفي هو المبادرة الأولي بين نزل ومستشفيات العزل بتوجيهات الدكتور السيد عبد الجواد وكيل وزارة الصحة بالأقصر للطاقم الطبي لبذل أقصي مجهود واتباع أحدث الأفكار لمساعدة المرضي علي التعافي، موضحاً على أن الطاقم الطبي المشرف علي المستشفي أعلن عن حاجة المرضي إلى تحسين الحالة النفسية والنشاط البدني لهم، وعليه تم تنظيم خروج المرضي للتريض علي مراحل متتالية مع إتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية والوقائية من قبل الفريق والمرضى أثناء النزول، وقد تلاحظ تحسن كثير من الحالات التي لم تكن مستجيبة حيث خرج أصغر طفلين توأم عمر وفريحه عن عمر يناهز 4 سنوات، وخرج الشاب أحمد طالب بالثانويه العامه وغيرهم من الفئات العمرية الأخري.

 

وأفادت الدكتورة كريستين جرجس لـ"اليوم السابع"، إنه تم خروج مايقرب من 120 حالة حتى الآن، وعليه تتقدم بخالص الشكر للفريق الطبي المعاون والفريق الاداري والعاملين علي مابذلوه من جهد في خروج معظم الحالات حتي الآن، موضحةً أنه قررت إدارة المستشفي والفريق المعاون، تطهير وتنظيف غرف المرضى أثناء فترة التريض لتقليل فرصة تعرض المرضي للروائح النفاذه للمطهرات ومالها من تأثير علي الجهاز التنفسي لهم، كما ٔعلن الدكتور السيد أحمد عبد الجواد وكيل صحة الأقصر، عن ارتفاع عدد المتعافين في النزل بنسبة بلغت أكثر من 80% من إجمالي حالات الدخول حتي الآن، موضحاً أن أن معدل خروج حالات التحويل المباشر من مستشفيات الفرز والغير محتاجة إلى عناية طبية خاصة كانت أيضاً أعلي من غيرها بالمقارنة بالحالات الأخري، حيث كانت معدلات تعافي حالات الدخول المباشر للنزل لا تستغرق أكثر من أسبوع في معظم الحالات.

 

ودعا الفريق الطبي بالطود تحت إشراف مديرية الشؤون الصحية بالأقصر إلى تعميم المبادرة للحالات المستقرة في حالة توفر الإمكانيات والظروف المتاحه لتوفير جميع السبل الوقائية والإحترازية لحماية المرضي والطاقم الطبي من انتشار العدوي أثناء فترة التريض، متمنين التوفيق للفريق الطبي الجديد والعاملين الجدد بالطود وجميع الفرق علي مستوي الجمهورية، ويأتي هذا بتوجيه وتعليمات وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، بأهمية الاهتمام بالمصابين وبذل أقصي جهد معهم .

 

ويقول الدكتور وليد محمد عرابى مدير الفريق الطبى حالياً، أنه قد تولى قيادات فرق العزل فى المدينة الشبابية منذ بدء تجهيزها لخدمة مصابى كورونا، لتحويل الحالات الذين تحسنت حالتهم الصحية من مستشفى إسنا للحجر الصحى، ومستشفى الصداقة بأسوان للحجر الصحى، فى البداية الدكتور خليل أبو زيد خليل، وبعده الدكتور كريستين جرجس، وحالياً يقود الفريق معلناً عن خروج 20 حالة فى تلك الفترة وحتى الآن.

 

وعن أكبر عدد للمتعافين فى يوم واحد داخل نزل الشباب بالطود، يقول خليل أبو زيد خليل مدير إحد فرق العزل بالمدينة الشبابية بالطود، عن خروج 25 حالة جديدة بعد تعافيهم وشفائهم من فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، من مقر المدينة الشبابية الدولية بمدينة الطود فى يوم واحد، وهو أكبر رقم سجلته المدينة فى بداية فترة عملها لخدمة مصابين كورونا، وذلك وسط أجواء مبهجة بين الفريق الطبى والتمريض المتواجدين لخدمة المصابين والحالات التى تحولت نتائجها لسلبية داخل المدينة الشبابية، وإستمراراً لسلسلة وخطوات النجاح بأيدى رجال الصحة بالأقصر، وعبر رجال الفريق الطبى بالمدينة الشبابية الدولية بمدينة الطود، عن سعاتهم بخروج الحالات المتعافية الجديدة من فيروس كورونا، واحتفلوا بخروج الحالات المتعافية بتنظيم صفين وتقديم الهدايا لهم لحظة خروجهم متعافين تماماً من المستشفى.

 

وكانت قد أعلنت مديرية الشؤون الصحية بمحافظة الأقصر بقيادة الدكتور السيد أحمد عبد الجواد وكيل الوزارة، عن تشكيل لجنة علمية تضم استشاريين من الحميات والصدر والرعاية المركزة والطوارئ وتخصصات أخرى، وذلك للنظر فى التنسيق مع اللجنة العلمية بوزارة الصحة، ومتابعة تطبيق بروتوكولات العلاج المعتمد من وزارة الصحة، وكذلك تقييم حالات الاشتباه بمستشفى حميات الأقصر، مضيفة أنه تم تشكيل تلك اللجنة طبقاً لتعليمات الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، حيث تم اعتماد بروتوكول حالات الدخول وحالات العناية المركزة، مع وضع ضوابط تشخيص الحالات من حيث الفحوصات وعمل مسحة للتحليل، وأيضا تنسيق حالات الإحالة لنزل الشباب ومستشفيات العزل، وأوضحت المديرية على أن ذلك القرار سيعمل على تخفيف الضغوط على المستشفيات، وإضفاء نوع من التنظيم ينعكس على توفير سبل الراحة للمواطنين والمرضى.

 

كما أعلنت المديرية عن بدء عمليات دخول الحالات الحرجة المشتبه بها بالإصابة بفيروس كورونا إلى مستشفى العديسات التخصصى منذ أيام، وذلك دعماً لمستشفى حميات الأقصر، حيث كانت تعانى بعض الحالات من احتياجها لدخول الرعاية المركزة لحين نقلها إلى مستشفيات العزل، وذلك برعاية الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، والمستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر، وقالت مديرية الشئون الصحية بمحافظة الأقصر بقيادة الدكتور السيد أحمد عبد الجواد، فى بيان صحفى، أنه تعد تلك الخطوة نقلة نوعية فى الخدمات الطبية لمرضى ومصابى فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" فى محافظة الأقصر، وذلك بدخول مستشفى العديسات الجديد لاستقبال المصابين بفيروس كورونا، ليعمل بجانب مستشفيات مدينة إسنا والمدينة الشبابية بمدينة الطود والمخصصين كمستشفيات عزل، ليصبح بذلك عدد مستشفيات العزل بمحافظة الأقصر 3 مستشفيات، وبذلك تعد من أكثر المحافظات التى بها مستشفيات عزل.

جانب من الخروج اليومى للحالات المتعافية بنزل الشباب (1)
جانب من الخروج اليومى للحالات المتعافية بنزل الشباب (1)

 

جانب من الخروج اليومى للحالات المتعافية بنزل الشباب
جانب من الخروج اليومى للحالات المتعافية بنزل الشباب

 

جانب من مبادرة التريض للمصابين بنزل الشباب
جانب من مبادرة التريض للمصابين بنزل الشباب

 

خروج الحالات يومياً من نزل الشباب بالطود
خروج الحالات يومياً من نزل الشباب بالطود

 

متابعة عمليات التريض اليومية داخل نزل الشباب الدولى
متابعة عمليات التريض اليومية داخل نزل الشباب الدولى