كشف الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط عن إعلانه لحالة الطوارئ ورفع الاستعدادات القصوى بكافة المستشفيات التابعة للجامعة وذلك استعداداً لعيد الفطر المبارك وتكليف إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية بمتابعة انتظام وجودة الخدمة الصحية المقدمة خلال تلك الفترة .

 

وأضاف رئيس الجامعة ورئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية أن الخطة تهدف إلى رفع حالة التأهب القصوى بأقسام الاستقبال والطوارئ والعمليات والعناية المركزة ، إلى جانب توفير كميات كافية من الأدوات والمستلزمات الطبية والأدوية وأكياس الدم اللازمة لضمان تقديم خدمة طبية على نفس المستوى المعتاد خلال أيام العيد مع زيادة عمل الأفراد المتواجدة من الأطقم الطبية وأطقم التمريض ووضع جداول دقيقة وعادلة لأوقات الإجازات والراحة، مع تجهيز أطقم طبية بديلة للأطقم المناوبة لتولى العمل فى حال حدوث أى طوارئ يعيق عمل الأطقم المتواجدة لا قدر الله .

 

كما شدد الدكتور طارق الجمال على ضرورة تكثيف أعمال التطهير والتعقيم داخل مختلف مستشفيات أسيوط الجامعية وأقسامها الطبية، ومراعاة التزام كافة المتواجدين بها من أطقم طبية ومترددين بضوابط مكافحة العدوى واستخدام وسائل الوقاية الشخصية، مع تكليفه للدكتور حسن عبد اللطيف نائب رئيس مجلس إدارة مستشفيات أسيوط الجامعية بمتابعة تنفيذ خطة الطوارئ المعلنة ومباشرة انتظام سير العمل طوال الأسبوع الجاري .