أصدر اللواء شريف بشارة محافظ الإسماعيلية، القرار رقم 204 لسنة 2020، بشأن إلغاء جميع مظاهر الاحتفالات بأعياد الربيع لهذا العام بمختلف قطاعات المحافظة وتوابعها كما تضمن القرار التأكيد على حظر أى شكل من أشكال التجمعات للمواطنين تحت أى ظرف، وفي حال حدوث أى تجمع يتم فضه على الفور عدا الحالات الضرورية التى يقدرها مأمورى الضبط القضائي في حينه وعلى الجميع الالتزام بتنفيذ القرار كل فيما يخصه.

وأكد المحافظ، أنه في إطار تنفيذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية التى اتخذتها كافة أجهزة الدولة لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد ومنع انتشار حالات الإصابة بالمرض وحرصًا على صحة المواطنين وسلامتهم.

كما قرر بشارة محافظ الإسماعيلية تأجيل تحصيل كافة الأقساط المستحقة على جميع المنشآت السياحية والفندقية المملوكة للمحافظة من المنتفعين بها لمدة ثلاثة أشهر اعتبارا من تاريخ صدور هذا القرار دونما احتساب أية غرامات أو فوائد تأخير عن هذه المدة.

وأوضح المحافظ أن ذلك تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى وتأكيداته بشأن تخفيف العبء عن كاهل المواطنين نظرا للظروف الاقتصادية والآثار المترتبة على تنفيذ الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة تداعيات فيروس "كورونا" المستجد.

وقال اللواء شريف فهمى بشارة، محافظ الإسماعيلية، إن المحافظة بدأت حملة كبيرة لتطهير وتعقيم الشوارع الرئيسية والمدارس والأماكن العامة بالمحافظة، بجانب نشر الوعى لدى المواطنين، بضرورة متابعة تعليمات الصحة العالمية للحد من انتشار فيروس كورونا، مشيرًا إلى أهمية الالتزام بتنفيذ الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع انتشار  الفيروس، طالب أهالي الإسماعيلية بالبعد عن الشائعات ونشر الوعي الصحي والالتزام بالتوجيهات والبعد عن أماكن التجمعات ومراعاة الصحة العامة وعدم الخروج إلا للضرورة القصوي، مشيرًا إلي مشاركة المجتمع المدني وتعاونهم في انجاح الحملة في تعقيم وتطهير الشوارع الرئيسية والفرعية للحفاظ علي الإسماعيلية، وعدم انتشار الفيروس.

وناشد محافظ الإسماعيلية، المواطنين بعدم النزول إلى الشوارع والبقاء في المنزل من أجل سلامتهم وتجنب النزول إلى الشوارع والبقاء فى المنازل قدر الإمكان والالتزام بالقرارات الصادرة بهذا الشأن ضمن الإجراءات الوقائية والاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد، والابتعاد عن أماكن التجمعات، مشيرًا إلى استقبال جميع شكاوى المواطنين إلكترونيًا أو من خلال رقم غرفة العمليات والرد على استفساراتهم تتم بشكل فورى على مدار 24 ساعة لمواجهة أية طارئ.