تصدرت شركتا القناة لتوزيع الكهرباء ومصر الوسطى لتوزيع الكهرباء أولى الشركات التى التزمت بتوريد حصة الشركة القابضة لكهرباء مصر من إجمالى الطاقة التى يتم بيعها لشركات توزيع الكهرباء، والتى يبلغ إجمالى تكلفتها شهرياً 7 مليار جنيه يتم تقسيمها على شركات التوزيع حسب الطاقة المشتراه.        

 

وجاءات شركة القناة لتوزيع الكهرباء فى المرتبة الأولى بنسبة 100% ويليها شركة مصر الوسطى بنسبة 84% و شركة جنوب الدلتا بنسبة 82%، وفقاً لتقرير الشركة القابضة لكهرباء مصر عن نسب توريد حصتها فى الطاقة المباعة من قبل شركات توزيع الكهرباء.

 

وكشف مصدر مسئول بالشركة القابضة لكهرباء مصر لـ"اليوم السابع"، أن نجاح شركة التوزيع فى توريد حصة الشركة القابضة يتوقف على نجاحها فى تحقيق أعلى نسب تحصيل ، كاشفاً أنه كلما كانت نسب التحصيل بالشركة مرتفعة كلما تمكن من الشركة من سداد كافة التزاماتها بما فيها حصة الشركة القابضة لكهرباء مصر.

 

وأوضح المصدر، أن تحصيل فواتير الاستهلاك الشهرية يعتبر المورد الوحيد للشركة القابضة لكهرباء مصر والتى تتمكن من خلاله صرف رواتب العاملين بالشركة وتحمل تكلفة إنتاج ونقل الطاقة الكهربائية لتلبية احتياجات المواطنين من الكهرباء، موضحاً أن تقصير شركات التوزيع فى سداد حصة الشركة القابضة يعرض القطاع لخسائر مالية ضخمة تهدد استقرار وصول التيار الكهربائى للمواطن.