بالتزامن مع الإجراءات التي تتخذها الدولة لتعميم التعامل بالفاتورة المميكنة، وتقليل التعامل بـ"الكاش"، فعلت الشركة المشغلة لسوق برقاش الفاتورة الإلكترونية لتجارة الجمال والماشية بسوق برقاش في الجيزة، بما يتفق مع قرار وزير المالية رقم 188 لسنة 2020.

 

ويشهد سوق برقاش للجمال بالجيزة، أعمال تطوير حيث تعاقدت محافظة الجيزة مع شركة خاصة إدارة وتشغيل أسواق الجمال والماشية، وذلك لتشغيل وإدارة السوق من خلال تقديم خدمات متنوعة تعظم إيرادات الدولة وتصحيح مسار الاقتصاد الرسمي، وأيضا خدمات لتجار وملاك الجمال والماشية والمواطنين داخل وخارج السوق، كذلك تقديم خدمات بيطرية متميزة لكافة الحيوانات الواردة للسوق حفاظًا على صحة الإنسان والحالة البدنية والنفسية للحيوانات وسرعة محاصرة أى تعدٍ عليها.

وجرى إنشاء مركز إلكتروني مخصص لإصدار الفواتير الضريبية الإلكترونية لكافة التجار وملاك الجمال وعدم السماح بخروج أى جمال إلا بعد تأدية الخدمة البيطرية من خلال الفحص الشامل للحيوان وتعقيمه وإصدار فاتورة إلكترونية معتمدة ضريبيًا تفيد بعملية البيع والشراء.

من جانبه قال أحمد مرعى المدير التنفيذى للشركة المُطورة للسوق، أنه جارى العمل على قدم وساق لسرعة الانتهاء من جميع أعمال التطوير، وتقديم خدمات بيطرية مميزة منها التحليل لجميع الحيوانات الواردة من الخارج أو تربية المراعى المصرية بلا استثناء للتأكد من خلوها من أى أمراض أو فيروسات وأيضا تنفيذ المشروع القومى لترقيم وتسجيل الماشية بكافة أنواعها بالتعاون مع مديرية الطب البيطرى بالجيزة، كما تم رفع المبني الإداري المخصص لتشغيل وإدارة السوق وجاري استكمال التجهيزات لتفعيل العقد خلال الثلاثة الشهور القادمة، بالإضافة إلى أعمال تعقيم السوق ضد انتشار الأوبئة.

وكان أصدر الدكتور محمد معيط وزير المالية القرار رقم 188 لسنة 2020، والذي نص على أن يلتزم المسجلون بإصدار فواتير ضريبية إلكترونية تتضمن التوقيع الإلكتروني لمصدرها، والكود الموحد الخاص بالسلعة أو الخدمة محل الفاتورة المعتمد من مصلحة الضرائب المصرية.