أشادت منظمة السياحة العالمية "UNWTO" بدور مصر للمشاركة فى حملات التوعية الدولية لمكافحة فيروس كورونا المستجد، وقدمت المنظمة، عبر حساباتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي، الشكر إلى مصر لتشجيع شعوب العالم على البقاء في المنزل عبر الحملات التوعوية، مؤكدة أن الالتزام بالمنزل اليوم يعني السفر غدا وعودة حركة السياحة إلى جميع دول العالم.

وأشارت إلى أن نجاح الحملات التوعوية للقضاء على الفيروس، يعني استعداد مصر لاستقبال السائحين من جديد وإدراك أهمية القطاع السياحي لما يحققه من منافع للجميع.

وقامت وزارة السياحة والآثار بإضاءة هرم خوفو الأكبر بمنطقة أهرامات الجيزة فى رسالة إلى الشعب المصرى وجميع شعوب العالم بالبقاء في المنزل وحماية أنفسهم، وأيضا في رسالة تحية وشكر للقائمين علي حمايتنا ومكافحة فيروس كورونا المستجد، حيث كتبت عبارات قصيرة بالإضاءة باللغة العربية والإنجليزية علي واجهة الهرم: خليك في البيت احمي نفسك تحية للقائمين علي حمايتنا ومن أمام هرم خوفو أعرب د. خالد العناني وزير السياحة والآثار أمام وكالات الأنباء العالمية، عن حرص الدولة علي توجيه هذه الرسائل الي الشعب المصري وجميع شعوب العالم من أمام هرم خوفو الأكبر العجيبة الوحيدة الباقية من عجائب الدنيا السبع القديمة، للبقاء في منازلهم وحماية أنفسهم وأهلهم ، مضيفا الي أنها أيضا رسالة تحية وشكر وإجلال للقائمين علي حمايتنا ومكافحة المرض والفيروس، ففي الوقت الذي نجلس فيه في منازلنا هناك أناس اخرين من أطباء وممرضين وعاملين في المستشفيات ينقذون أرواح المرضي ويقومون بأعمال الحماية والوقاية وآخرين يعكفون علي حمايتنا وحراستنا.

وفي نهاية كلمته تمني وزير السياحة والآثار الشفاء والسلامة والصحة للشعب المصري وجميع شعوب العالم.

وفي وقت سابق، أطلقت منظمة السياحة العالمية حملة توعية تحت شعار "البقاء في المنزل اليوم يعني السفر غدا"، مؤكدة أهمية التعاون مع كافة الحكومات والجهات المعنية الدولية للخروج من أزمة كورونا