أعلن خلف الزناتى نقيب المعلمين، رئيس مجلس إدارة صندوق الزمالة، أنه تم زيادة الميزة التأمينية وفقاً لتقرير الخبير الاكتوارى من 22770 جنية إلى 25 ألف جنيه، لمن انتهت خدمتهم فى الأول من يناير 2020، لبلوغ سن التقاعد القانونى، أو الوفاة أو العجز الكلى، وهو ما يعنى أن مبلغ الميزة التأمينية قد زادت 10 آلاف جنيه منذ توليه رئاسة مجلس الصندوق الحالى خلال 6 سنوات، عما كان يصرف سابقا وثبات المبلغ  دام لمدة 13 عام عند 15 ألف جنيه فقط.

 

وأكد" الزناتى"، أنه تم بدء صرف مبلغ الميزة التأمينية بعد زيادتها لعدد 1500 عضو حتى الآن، مشيراً إلى أن المجلس الحالى منذ توليه المسئولية يسعى دائماً للعمل على خدمة أعضائه من المعلمين وأسرهم، وقدم الكثير من الامتيازات لأعضائه سواء على رأس العمل أو المعاشات، منها زيادة قيمة القرض الحسن من 5 إلى 15 ألف جنيه تسدد على 60 شهرا بدون فوائد، بالإضافة إلى صرف ميزة تعويضية لورثة المعلم المتوفي بحادث قدرها 30 ألف جنيه مضافة إلى قيمة الميزة التأمينية، كما تم استحداث ميزة جديدة بمبلغ 20 ألف جنيه تصرف لأصحاب الأمراض المستعصية من المعلمين أعضاء النقابة.

 

من ناحية أخرى، قال خلف الزناتى، نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب، إن تعديلات قانون النقابة الذى يناقش حاليا فى مجلس النواب ، تتضمن تحسين الوضع الخدمي والمالي للنقابة، وتساعدها فى الوفاء بإلتزاماتها فى صرف مايقرب من نصف مليار جنيه سنويا فى بند المعاشات فقط للمستحقين والورثة، حيث شارك الزناتى وعددا من أعضاء هيئة مكتب النقابة بجلسات النقاش حول التعديلات خلال الفترة الماضية وفى انتظار التصويت عليها خلال الجلسة العامة للبرلمان.