‏بالرغم من توقف النشاط السياحى بالكامل فى مصر إلا أن هيئة تنشيط السياحة لم توقف حملتها الترويجية بمواقع التواصل الاجتماعى، حيث قامت بنشر فيديو جديد لأجمل المناطق فى محافظات مصر.

وكتبت الهيئة فى تغريدة لها "الأساس و الروعة تكمن في التفاصيل، انظر إلى بصمات مصر على مر العصور، وكيف شكلت حياتنا ومبانينا وثقافتنا للبحث عن الجمال حتي في اصعب الأوقات، لذا ابحث عن الجمال وكن متفائلًا بغد أفضل" وتضمن الفيديو بعنوان بصمة مصر مشاهد متعددة تكشف روعة المبانى المصرية القديمة للعصور المختلفة من خان الخليلى للمساجد الاثرية والنقوش الاسلامية، والرسوم الفرعونية على جدران المعابد، والصناعات اليدوية المميزة.

ويعانى قطاع السياحة أزمات كبيرة بسبب توقف النشاط نتيجة الاجراءات الاحترازية التى اتخذتها الدولة لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد، وتقدم اتحاد الغرف السياحية الأسبوع الماضي بدراسة كاملة و حزمة طلبات القطاع كما وردت من الغرف المعنية الممثلة للأنشطة السياحية المختلفة و قد تم عرض هذه الطلبات و مناقشتها في اللقاء الذي عقده رئيس مجلس الوزراء بحضور الدكتور خالد العناني وزير السياحة و الآثار و رئيس الاتحاد و رؤساء الغرف السياحية.

و قال احمد الوصيف خلال اجتماع المجلس : "ان الحكومة قد أبدت دعمها و مساندتها التامة للقطاع السياحي مع اعطاء الأولوية في الاجراءات المنتظر اتخاذها قريبا بشكل اساسي للعاملين و الحفاظ عليهم وانه من المؤكد ان سرعة البت في طلبات القطاع ستؤدي إلى حالة من الطمأنينة للعاملين به".

و قد تطرق الأعضاء خلال اجتماعات المجلس و المنعقد بشكل يومي منذ بداية الأزمة الشهر الماضي إلى الآثار المترتبة على القطاع السياحي، الذي يعد من أكثر القطاعات تضررا و لاسيما في ظل الإجراءات الإحترازية و الوقائية المتخذة سواء داخليا كمنع السياحة الداخلية و اغلاق المطاعم وغيرها أو خارجيا كتعليق حركة الطيران من كافة الأسواق المصدرة للسياحة.