نفى محمد دبور، المستشار القانونى للمجمع الطبى بمسجد الحامدية الشاذلية، أن يكون المجمع هو المتسبب فى حدوث حريق نادى الزمالك مساء أمس الخميس، مؤكداً أن الحريق لم يكن من جانب المجمع نهائياً.

وأكد المستشار القانونى للمجمع الطبى بمسجد الحامدية الشاذلية، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن الحريق داخل نادى الزمالك، وليس بسبب الأعمال التى تُجرى داخل المجمع الطبى، موضحاً أن الحريق اندلع فى الثامنة مساءً، فى حين أن الأعمال متوقفة فى المجمع منذ الساعة الرابعة عصرًا تنفيذًا لقرار رئيس مجلس الوزراء والخاص بأوقات الحظر.

وقال "دبور"، إن اتهام نادى الزمالك للمجمع على أنه المتسبب فى اندلاع الحريق تسبب فى إثارة الذعر لدى أهال المرضى بالمجمع الطبي، والذين حضروا للاطمئنان على ذويهم.

وكان رجال الإدارة العامة للحماية المدنية بالجيزة، تمكنوا من السيطرة على حريق بسور نادى الزمالك بالمهندسين، وحاصر رجال الحماية المدنية، النيران بالمكان بعدما تم الدفع بخزان مياه للاستعانة به فى عمليات الإطفاء.

وكانت غرفة عمليات نجدة الجيزة، تلقت بلاغًا يفيد بنشوب الحريق، وتم الدفع بـ6 سيارات إطفاء، وفرض كردون أمنى ومحاصرة النيران ومنع خطر الامتداد لباقى المجاورات.