توقع كلية الإعلام جامعة القاهرة بروتوكولها الثانى للدراسات العليا برعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة و الدكتورة هويدا مصطفى عميدة كلية الإعلام ، والدكتور محمد نوفل عميد كلية الدراسات الإفريقية العليا  تمهيدا لإنشاء برنامج مشترك فى " الإعلام الإفريقى " كأول برنامج أكاديمى في مصر والعالم العربي وإفريقيا متخصص بالإعلام الإفريقي ويمنح درجات " الدبلوم التخصصي - الماجستير - الدكتوراه" ، وذلك اليوم الأربعاء.

وتبدأ فعاليات توقيع البروتوكول في تمام الساعة الحادية عشرة صباحا بمقر كلية الإعلام جامعة القاهرة بحضور الدكتورة هويدا مصطفى عميد كلية الاعلام بجامعة القاهرة ، والعمداء والوكلاء ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس والطلاب ولفيف من الإعلاميين.

ويأتي البروتوكول استكمالا لتوجهات الدولة والقيادة السياسية ،نحو الانفتاح على القارة الإفريقية فى كافة المجالات، وتحقيقا لرؤية جامعة القاهرة برئاسة  الدكتور محمد عثمان الخشت بشأن تعزيز الدراسات البينية وإعداد كوادر إعلامية متخصصة في الشأن الإفريقى، حيث يهدف البرنامج المشترك إلى إنشاء دبلومات وماجستير ودكتوراه فى الإعلام الإفريقى.

وقالت الدكتورة هويدا مصطفى عميد كلية الإعلام بجامعة القاهرة ، إن برتوكول التعاون بين الكليتين يهدف الى تخريج دفعات من المتخصصين فى الشئون الأفريقية وقضايا القارة التى تشهد ازدهارا كبيرا بالتزامن مع المبادرات المصرية للتعاون وتحقيق خطة التنمية المستدامة للدولة مثل مبادرة إسكات البنادق ومبادرة الإسكندرية كيب تاون لمزيد من ربط مدن القارة بخطوط النقل والتجارة وغيرها من المبادرات، كما يوطد علاقات الباحثين المصريين فى كافة التخصصات .

وكانت كلية الإعلام جامعة القاهرة وقعت برتوكول التعاون الأول مع معهد الصحافة بالمغرب.

كان  الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، افتتح الجناح الخاص بمبادرة "خذ كتابًا وضع كتابًا"، التى تهدف إلى تشجيع الطلاب على الاطلاع على المصادر المختلفة للمعلومات، وتنمية الوعى الثقافى لديهم، ونشر ثقافة القراءة داخل المجتمع الجامعي من خلال تبادل الكتب دون نفقات، وذلك بالتزامن مع انطلاق فعاليات الموسم الثقافى للفصل الدراسى الثاني للعام الجامعي 2019 / 2020، وبحضور قيادات الجامعة وعلى رأسهم الدكتورة هبة نوح والدكتور عبد الرحمن ذكرى نواب رئيس الجامعة، وعددا من عمداء الكليات والوكلاء والطلاب.