أعرب رجل الأعمال نجيب ساويرس، عن حزنه لوفاة الرئيس المصرى الأسبق محمد حسنى مبارك، الذى وافته المنية، أمس الثلاثاء، مؤكدا أنه له إيجابيات وإنجازات عظيمة منها دوره فى نصر أكتوبر المجيد والحفاظ على استقلالية مصر وجيشها وتحرير الكويت.

وقال ساويرس، عبر حسابه على تويتر: "حبيته على المستوى الإنسانى وحزنت على ما تم معه من تعامل، مهما أخطأ تظل إنجازاته وإيجابياته أكثر من أخطاؤه، الله يرحمه ويحسن إليه".

1
 

وسرد ساويرس، عددا من إيجابيات الرئيس الأسبق، ردا على طلب إحدى متابعينه، التى قال له: "يلا عد لنا الإنجازات، وهى تكون هدية منك له يوم وفاته"، ليرد ساويرس: "دوره فى حرب ونصر أكتوبر، تشجيع القطاع الخاص وفتح باب الاستثمار الأجنبي، الحفاظ على استقلالية مصر وجيشها واستقرارها، تحرير الكويت وإعادة العلاقات العربية لما كانت عليه".

2
 

وكانت رئاسة الجمهورية، نعت ببالغ الحزن رئيس الجمهورية الأسبق محمد حسنى مبارك، لما قدمه لوطنه كأحد قادة وأبطال حرب أكتوبر المجيدة، حيث تولى قيادة القوات الجوية، أثناء الحرب التى أعادت الكرامة والعزة للأمة العربية.

وتقدمت رئاسة الجمهورية، فى بيان لها، بخالص العزاء والمواساة لأسرة الفقيد الذى وافته المنية صباح أمس الثلاثاء الموافق 25 فبراير 2020.

ومن المقرر أن يتم دفن الرئيس الأسبق حسنى مبارك فى مدافن العائلة بمصر الجديدة، اليوم الأربعاء، حيث سادت حالة من التأهب بالمنطقة المحيطة بالمقابر.

وتقع مقبرة الرئيس الأسبق بجوار مقابر عائلة "ثابت" التى تنتمى إليها سوزان مبارك زوجة الرئيس الأسبق، بجوار محطة مترو كلية البنات بمصر الجديدة.

الرئيس الأسبق من مواليد محافظة المنوفية مايو 1928، التحق بالكلية الحربية وحصل على بكالوريوس العلوم العسكرية ودرجة البكالوريوس فى العلوم الجوية عام 1950، عين مديرًا للكلية الجوية فى إطار حمله تجديد لقيادات القوات المسلحة، ثم رئيسًا لأركان حرب القوات الجوية المصرية وقائدًا للقوات الجوية، اختاره الرئيس الراحل محمد أنور السادات نائبا له عام 1975 وخلفه فى الحكم عام 1981.