أكد الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف ، على إنتظام سير العمل في  الموجة الـ 15 من حملات إزالة التعديات على أراضى أملاك الدولة،والتي بدأت 2 فبراير الحالي وتستمر على مدار شهر كامل وذلك في إطار الحملات المكثفة التي تنفذها الحكومة للحفاظ على حقوق الدولة واسترداد حق الشعب،وتأكيد هيبة الدولة من خلال إزالة كافة صور التعديات،في إطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى بإستكمال الجهود نحو مواجهة ظاهرة التعدي على أملاك الدولة. 

وأشار محافظ بني سويف ، في تصريحات له اليوم الجمعة، إلي أن إجمالي أعداد إزالة التعديات وصلت إلى 458 حالة حتى الآن، لافتا إلى إزالة 95 حالة تعد على أراضي أملاك الدولة بقرى(ميدوم،الهرم،صفط الغربية)مركز الواسطى شمال المحافظة أمس الخميس  ،وذلك بواقع 15 حالة تعد على أراضى أملاك الدولة ، و70 حالة تعد على أرض تابعة لولاية الآثار، فضلا عن  10 حالات تعد بزراعات غير جادة على أرض أملاك الدولة. 

وأوضح محافظ بني سويف، وجود تنسيق مستمر بين كافة الأجهزة التنفيذية من جهات ولاية ووحدات محلية وكل الجهات المعنية، وذلك على مدار اليوم من خلال غرفة العمليات بالمحافظة مع كافة الوحدات المحلية؛لمتابعة تنفيذ قرارات الإزالة على التعديات بكافة مراكز  المحافظة. 

كما أكد محافظ بني سويف، أن ملف مواجهة التعديات على أراضي الدولة واسترداد حق الشعب في مقدمة أولويات الجهاز التنفيذي بالمحافظة،مشددا على ضرورة استثمار موجات الإزالة التي تطلقها الحكومة في تحقيق أكبر مستهدف منها واسترداد أكبر مساحات الأرضي المتعد عليها سواء بالبناء المخالف أو بزراعات غير جادة. 

وفي ذات الصدد واصلت محافظة بني سويف تنفيذ حملات رفع الاشغالات غير القانونية بالميادين والشوارع الرئيسية بالمدن، في اطار تحقيق الانضباط بالشارع السويفي وتحقيق السيولة المرروية، ومنع كافة صور العشوائيات، والتلوث البيئي والضوضاء، في اطار تنفيذ تكليفات  المحافظ الدكتور محمد هاني غنيم بتكثيف الحملات وتطبيق القانون على المخالفين.

وقاد بلال حبش ، نائب محافظ بني سويف، واللواء حسام حمودة السكرتير العام المساعد حملة مكبرة بمنطقة حوض الدلالة، لتحقيق الانضباط بالمنطقة الحيوية وتحقيق السيولة المرورية، نظرا لأن المنطقة تشهد توافد المواطنين اليها من القرى وكافة الاتجاهات لوجود الموقف الرئيسي بالمحافظة، والسوق ،بجانب كونها منطقة تجارية، ونقطة تلاقي لكثير من الشوارع والطرق ومزلقان السكة الحديد وكوبري السادات

وتمكنت الحملة من إلزام الباعة بسوق حوض الدلالة بأماكنهم بالسوق، حيث كان تواجدهم خارج السوق الذي  سبب عشوائية بالمنطقة ، وإعاقة للحركة المرورية بها ، وتم التشديد على تواجد موظف من قسم الإشغالات بالتنسيق مع الجهات المعنية من الأمن والمرور لمنع تكرار الاشغالات غير القانونية ، وخروج البائعين أماكنهم، والتشديد على تطبيق القانون على المخالفين.