طالب أحمد يوسف عبيدو، عم الشهيد العميد مصطفى عبيدو، وأحد أهالى قرية وردان التابعة لمركز ومدينة منشأة القناطر بالجيزة، محافظة الجيزة، بإطلاق اسم الشهيد البطل على مدرسة وردان الثانوية الصناعية، مؤكدا أن هذا المطلب هو طلب أهالى القرية وليس عائلة الشهيد فقط، وأقل ما يقدم للشهيد .

 

وأكد عم الشهيد مصطفى عبيدو، أن الشهيد البطل، هو سادس شهداء العائلة، مشيرا إلى أن القرية قدمت خيرة شبابها فداء للوطن، ومستمرة فى تقديم الشهداء مثلها مثل باقى قرى مصر والشعب المصرى العظيم .

 

وشيع الآلاف ظهر اليوم الأربعاء، جثمان الشهيد البطل العميد اركان حرب مصطفى احمد عبد المجيد محمود عبيدو، بمسقط راسه بقرية وردان التابعة لمركز منشأة القناطر القناطر بالجيزة، بحضور عدد كبير من قيادات وضباط صف وجنود القوات المسلحة، ووزارة الداخلية

 

وحضر لتشييع الجنازة وتلقى العزاء، قائد المدفعية اللواء إيهاب أباظة، واللواء محمد رضوان نائبا عن الوزير الدفاع، ودفعة الشهيد 90 حربية وإبراهيم الشهابى مندوب رئيس الجمهورية ونائب محافظ الجيزة، ومساعد مدير امن الجيزة، والمهندس محمود فوزى سكرتير مساعد محافظة الجيزة، واللواء حسين لبيب، رئيس مركز ومدينة منشأة القناطر، وعدد من نواب مجلس النواب وعدد كبير من أهالى القرية وأهالى الشهيد .

 

وقدم واجب العزاء عدد من شيوخ مجلس القبائل العربية والمصرية، وعدد كبير من قيادات الجيش ومحافظة الجيزة، ووزارة الداخلية .

 

كما قدم اللواء محمد شوشة محافظ شمال سيناء، واجب العزاء، فى الشهيد البطل العميد أركان حرب مصطفى عبيدو، شهيد سيناء .

 

 والتف جثمان الشهيد بعلم مصر كما رفع عدد من المشيعين الأعلام المصرية وأطلقن عدد من السيدات الزغاريد، وردد المشيعين هتافات منها الشهيد حبيب الله وفى الجنة يا شهيد.

 

وتجمع الآلاف من أبناء القرية والقرى المجاورة استعدادا لتشييع الجنازة، فى مشهد مهيب حزنا على الفقيد الراحل الذى تميز بالسيرة الطيبة والخلق الحسن مع كل أبناء القرية، الذين حرصوا جميعا على تشييعه إلى مثواه الأخير.

 

ونعت محافظة الجيزة شهيد الواجب الوطنى العميد مصطفى احمد عبد المجيد محمود عبيدو، قائد اللواء 134 مشاة الذى استشهد بمركز بئر العبد بشمال سيناء .

 

وتقدم اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة وكافة القيادات التنفيذية بالمحافظة بخالص العزاء إلى وزير الدفاع والإنتاج الحربى ولأسرة الشهيد مؤكدًا أن «كل محاولة جبانة للنيل من وطننا العزيز لن تزيد أبناءه الأبرار من رجال القوات المسلحة والشرطة إلا إصرارًا على الدفاع عن أرضه ومقدرات مواطنيه .

 

وأكد محافظ الجيزة، أن القوات المسلحة والشرطة المصرية يضحيان بكل غال ونفيس من أجل حماية تراب هذا الوطن الغالى علينا جميعًا حتى يشعر المواطن المصرى بالأمن

 

يذكر أن القوات المسلحة والشرطة المدنية، يقومان بمجهودات كبيرة فى سبيل الحفاظ على الأمن، والقضاء على البؤر الإرهابية، فى ضربات استباقية متنوعة، وكذلك فى العديد من العمليات المستمرة على البؤر المتطرفة فى مختلف الاتجاهات الاستراتيجية، وحيث يأتى ذلك استكمالا لجهود الدولة المصرية فى مواجهة العناصر الإرهابية التى تسعى لزعزعة الاستقرار فى الدولة المصرية، وحيث يبذل أبناء الشرطة والجيش تضحيات كبيرة فى الدفاع عن تراب الوطن وحماية مقدراته ومواجهة الجماعات والتنظيمات الإرهابية بكل بسالة وفداء حتى ينعم أبناء الوطن بالأمن والأمان، ويقومون بواجبهم بكل بسالة وشجاعة لصد المؤامرات الجماعات والتنظيمات الإرهابية التى تسعى لتنفيذ مخططاتها الشيطانية لنشر العنف والدمار فى كل مكان.