صرح اللواء محمد صحصاح وكيل الوزارة ورئيس مركز ومدينة البياضية بمحافظة الأقصر، أنه يجرى مناقشة تخصيص جزء من المساحة المواجهة لمستشفى البياضية المركزى لاستخدامها منطقة "جراج" للتيسير على المترددين على المستشفى بعد تطويرها ودخولها منظومة التأمين الصحى الشامل، تحت إشراف وزارة الصحة والمستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر، لخدمة الآلاف من أبناء مدينة البياضية والقرى والنجوع التابعة لها مع انطلاق المنظومة رسمياً مطلع مارس المقبل.

وأضاف رئيس مركز ومدينة البياضية فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه يتابع يومياً العمل فى تطوير مستشفى البياضية حيث إن المستشفى ستصبح أول مستشفى متخصص فى النساء والولادة بجنوب الصعيد، مؤكداً على أن المستشفى سيخدم محافظة الأقصر والمحافظات المجاورة لها، حيث قاد وفد من وزارة الصحة جولة بالمستشفى مؤخراً تم خلالها مراجعة الرسومات الهندسية للمستشفى، وتم التأكيد على تطوير المستشفى وفقاً لأعلى معايير الجودة وتوفير تجهيزات المستشفى الطبية وغير الطبية، وتوريدها بشكل عاجل تزامناً مع قرب الانتهاء من أعمال التجهيزات والإنشاءات، مشيرة إلى أن المستشفى سيقدم خدمات طبية ذات جودة عالية فى تخصصات النساء والولادة.

وأكد اللواء محمد صحصاح، على أنه من المقرر أن يتم الانتهاء من أعمال الإنشاءات والتجهيزات للمنشآت الطبية بالمحافظة طبقا للجدول الزمنى المحدد، مشدداً على أنه يتابع العمل فى تطوير المستشفى لتحقيق أفضل دعم طبى بنوع وجودة الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين، وضرورة شعور المواطنين بخدمة طبية غير مسبوقة تزامنًا مع تطبيق المنظومة الجديدة، موضحاً أن المستشفى يخدم 75 ألف نسمة بتكلفة إنشائية بلغت 209 ملايين جنيه، موضحًا أن المستشفى يتكون من دور أرضى و6 أدوار متكررة، ويشمل 26 سريرًا غسيل كلوى، و20 عيادة خارجية، و5 معامل للتحاليل، ووحدة عناية مركزة بها 5 أسرة رعاية، و4 غرف عمليات، حيث أن أعمال التطوير تتم على قدم وساق فى المبنى القديم للمستشفى والذى سيصبح مركزًا لطب الأسرة، وقسم للغسيل الكلوي.

يذكر أن محافظة الأقصر ضمن محافظات المرحلة الأولى الخمس وهي: "الإسماعيلية والسويس والأقصر وأسوان وجنوب سيناء" والتى بدأ تسجيل المواطنين بها منذ الأول من شهر أكتوبر الماضى، تمهيدًا لتطبيق التأمين الصحى الشامل الجديد، وذلك إضافة إلى محافظة بورسعيد والتى انطلقت المنظومة بها فى يوليو الماضي.