أكد محمد سيد سليمان رئيس مركز ومدينة إسنا جنوب الأقصر، أنه تلقى تكليفات مشددة من المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر، للمضى قدماً فى متابعة آخر المستجدات بملف التقنين، وضرورة التنبيه على أصحاب طلبات التقنين بسرعة دفع نسبة 15% لمن لهم حق التعاقد حسب الكشوف الواردة من المنظومة بالمحافظة، وسرعة إنهاء إجراءات التعاقد على ملفات التقنين والأراضى المقرر تقنينها، وكذلك التصالح على بعض مخالفات البناء وتقنين أوضاعها.

وأضاف رئيس مدينة إسنا فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أنه بعد توجيهات المحافظ عقد اجتماعات مع نواب المركز ورؤساء القرى ومسئولى منظومة التقنين والشئون القانونية، وذلك لمناقشة عدد من الموضوعات فى هذا الشأن، مؤكداً على أنه تم التشديد على رؤساء القرى باتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد المتقاعسين عن دفع الرسوم المستحقة لعدم جديتهم فى التعامل مع الدولة، وكذلك تحرير محضر باسترداد الأرض وما عليه ضمن موجة الإزالات الخامسة عشر والتى ستبدأ الأيام القادمة لاسترداد أراضى الدولة.

وأكد محمد سيد سليمان، على أنه تم التشديد أيضاً على نواب المركز بمتابعة المسارات العامة وإزالة كافة الإشغالات والمخالفات بالشوارع والقرى والعمل على متابعة عدم عودتها مرة أخرى، وذلك من خلال الإستمرار فى تنفيذ تلك الحملات بشكل دوري، ومعاقبة المخالفين واتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيالهم، موجها برفع تراكمات القمامة والمخلفات أولا بأول حتى يظهر الشارع بالمظهر اللائق، وتم التأكيد على ضرورة التواصل مع المواطنين وحل مشاكلهم فى مختلف المجالات بالتعاون مع الإدارات المختلفة.

وقال رئيس مركز ومدينة إسنا جنوب الأقصر محمد سيد سليمان، أنه تم أيضاً التشديد على رؤساء القرى وكافة قيادات المدينة، بالعمل بكل جدية فى ملف التصالح على بعض مخالفات البناء وتقنين أوضاعها، وذلك طبقاً للقانون رقم 1 لسنة 2020 بتعديل بعض أحكام القانون رقم 17 لسنة 2019 ولائحته التنفيذية رقم 1631 لسنة 2019، والتنبيه على المواطنين المخالفين بتقديم طلبات التصالح حيث أنه تم فتح تلقى الطلبات ومد مدة التصالح فى المخالفات، ويأتى ذلك فى إطار توجيهات المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر لرؤساء المراكز بمتابعة آخر المستجدات بملف التصالح فى مخالفات البناء، وأيضاً سرعة إنهاء إجراءات التقنين والمعاينات واسترداد حق الشعب.