عقد الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بنى سويف، اجتماعا اليوم الاثنين، مع وجيه عبد الرازق رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة بني سويف، وذلك بمقر الوحدة، عقب جولة موسعة شملت عددا من المشروعات الخدمية الجارى تنفيذها، حيث ناقش مع المسؤولين بالوحدة عددا من الملفات الهامة ، مشددا على أنه سيتابع بنفسه كل صغيرة وكبيرة، ولن يكتفي بالتقارير المكتبية ، مع ضرورة أن يكون هذا الأسلوب هو الركيزة الأساسية فى منظومة العمل لكل المسؤولين لتنفيذيين. 

 كما ناقش المحافظ بعض تفاصيل العمل، واستمع لبعض المشاكل والمعوقات التي قد تواجه العاملين بالوحدة ومقترحات تطوير الخدمة والمنظومة التنفيذية بالوحدة وتوابعها، والاتفاق على آليات تنفيذية من شأنها تسهيل الأداء وتحقيق السرعة وأعلى إنجاز لكل الأعمال ، حيث أشار الي أنه يعتبر كل العاملين بالإدارة المحلية بالمحافظة زملاء له ، وأن كل زميل له دور هام في نجاح كافة الجهود وتحقيق تغيير ملموس في مستوى الخدمات والمرافق. 

وشدد محافظ بني سويف على أهمية عدد من الملفات منها مستوى النظافة العامة، ورفع الاشغالات، والتعديات بالشوارع التي تتسبب في تكدس مروري وإعاقة حركة المشاه، موجها بتلافي بعض ملاحظات التي رصدها خلال جولته اليوم الإثنين بمدينة بني سويف العاصمة أثناء تفقده عددا من المشروعات الخدمية والتنمية. 

وأكد محافظ بني سويف ، أن جولاته ستشمل كافة القطاعات ، خاصة الحيوية كالصحة والتعليم والطرق والصرف الصحي وغيرها، مؤكدا على أنه لن يعد برنامجا مسبقا، بل سيغلب على  جولاته عنصر المفاجئة، مطالبا كل رئيس قرية أو وحدة خدمية  باتباع هذا الأسلوب، وأن يكون على دراية ميدانية بكل المشكلات الكائنة بمنطقته، أو الموارد والمقومات المتوافرة بالوحدة لديه وخطته لتعظيم عوائدها.