في إطار ماتقوم به المنظمة العالمية  لـ خريجي الأزهر من تأهيل شباب العالم فى مواجهة القضايا الفكرية عقدت المنظمة محاضرة بعنوان "الفهم الصحيح لمفهوم الجهاد فى الإسلام " حاضر بها الدكتور أيمن الحجار الباحث بهيئة كبار العلمار.

 

أوضح  الحجار خلالها أن مفهوم الجهاد فى الإسلام يعنى رد إعتداء المعتدى، فالجهاد شُرع من أجل رد الاعتداء وحماية الأوطان والأعراض فالنبى (صلي الله عليه وسلم ) عندما قال أمرت أن أقاتل الناس"، لم يقصد إن الإسلام أباح قتل كل من لم يعلن إسلامه، هذا هو الفهم الخاطيء لأصحاب الفكر المتطرف، وإنما المقصود المُقاتلة التى تعنى المشاركة والمفاعلة  وهى رد العدوان والدفاع عن النفس والأرض.

 

وأشار إلى قول الله تعالى "لا إكراه فى الدين " موضحاً أن "لا " هنا نافية وعليها فالمعنى يكون  أن الدين ليس مما يُكره عليه الإنسان ، وبهذا الفهم الصحيح يكون مفهوم الجهاد فى الإسلام هو الدفاع عند الضرورة.