قال الدكتور محمد الخشت، رئيس جامعة القاهرة، إن من أهم الأجيال التى جاءت فى تاريخ مصر جيل الشباب الحالي، لأن لديه وعى وحماس وقدرة على مواجهة التحدى والتحمل ومواجهة أى إحباط ويستطيع عمل الكثير، مشيرا إلى وجود عدد قليل ليس به هذه المواصفات، وهو ليس معيار لأنه قد يمثل 1% مؤكدًا أهمية أن نقف بجانبهم ومساندهم ولا نوجه لهم اللوم.

 

وأوضح الدكتور الخشت، على هامش الحفل الغنائى الذى نظمته الجامعة للفنان على  الهلباوى، اليوم بقاعة الاحتفالات الكبرى، موجها حديثه للطلاب  أن إدمان الانترنت مرض يؤدى إلى الانفصال عن الواقع، معلنًا عن إصدار كتاب حول إدمان الانترنت، مؤكدًا ضرورة مقاومة الاحباط واليأس والطاقة السلبية التى نتلقاها من وسائل التواصل الاجتماعى.

 

 

وأعلن الدكتور محمد الخشت، بحسب بيان صادر عن الجامعة إنشاء "مركز الدعم النفسى وإعادة بناء الذات" بالمدينة الجامعية، بهدف مساندة شباب جامعة القاهرة خاصة، وشباب مصر عامة، لمقاومة الأمراض النفسية وتحديات الحياة، مشيرًا إلى أن المركز سيتكون من مجموعة من أساتذة الطب النفس بطب قصر العينى وأساتذة من قسم علم النفس بكلية الآداب. 

 

وأضاف رئيس جامعة القاهرة، أنه لابد أن نصنع مستقبل لأنفسنا كأفراد، مما يساعد على صناعة مستقبل عظيم لمصر، متابعًا أن شعار جامعة القاهرة الآن هو "إلى النجوم من خلال المشقة"، لافتًا إلى إقامة مجموعة من الحفلات للطلاب خلال الأسابيع القادمة.